في الذكرى الـ 34 لرحيل الفنان إبراهيم سعفان الكوميديان القصير الذي رحل بعيدا عن وطنه وتتلمذ على يد الريحاني .. صور

هو علامة متميزة في عالم الكوميديا اعتبر من عمالقة هذا الفن اطلق عليه النقاد (كنز الكوميديا) اإنه الفنان إبراهيم سعفان صاحب البسمة وصانع البهحة، رحل بعيدا عن معشقوته (مصر) قبل أن يقدم ما كان يطمح له فهو صاحب التكوين الجسماني القصير والصوت ذو النبرة المميزة.

ولد سعفان في القاهرة عام 1924 وارضاءً لوالده التحق بكلية الشريعة، حيث كان الاب يرغب في ان يكون ابنه مدرسا يفتخر به بين معارفه وبعد تخرجه في الكلية التحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية حتي يشبع طموحاته فقد كان عشقه للفن يداعب خياله.

بعد تخرجه مباشرة التحق بفرقة نجيب الريحاني حيث تتلمذ علي يديه فن الكوميديا ولكن لم يمهله القدر للتعلم من استاذ كوميديا لفترة طويلة حيث رحل الريحاني في اواخر الاربعنيات ليقوم سعفان بالتدرب والتنقل في فرق مسرحية أخري اثقلت موهبته.

كان فنانا ملتزما فكان يغوص في الشخصية ولا يسمح لأحد أن يخرجه من تقمصه ومعايشته للدور فعندما كان يستمع إلي أي أصوات خلف الكواليس كان يخرج عن المعايشة ما يجعله ينفعل على هؤلاء الموجودين بالكواليس لانهم أبعدوه عن التركيز.

اشتهر بالأعمال المسرحية اكثر فقد قام بالاشتراك في 30 مسرحية أهمهم الدبور و30 يوم في السجن وسنة مع الشغل اللذيذ ثم انتقل بموهبته من المسرح الي السينما ليقف أمام كبار النجوم فقد وقف أمام شادية وأحمد مظهر في فيلم أضواء المدينة وفي فيلم ابنتي العزيزة أمام رشدي اباظة ونجاة الصغيرة وفي فيلم انكل زيزو حبيبي أمام محمد صبحي وكوكا.

مثل للتليفزيون وللاذاعة وتألق فيهم فقد كان اسلوبه وصوته المميز من أهم عوامل نجاحه وتفرده بين ابناء جيله بحيث تتعرف عليه بمجرد سماع صوته وافيهاته المميزة فكانت عبارة (أنا مبسوط كده انا مرتاح كده) من الافيهات الشهيرة ظلت تردد بين الجمهور لفترة طويلة قالها في مسرحية (الدبور) مع ابو بكر عزت وليلي طاهر.

وبحثا عن الرزق وايجاد فرص واسعة للعمل والشهرة قام بالاشتراك باعمال فنية للدول العربية وفي إحدي هذه الـعمال التي كان يتم تصويرها في مدينة (عجمان) بسلطنة عمان وقبل أن ينتهي من تصوير جميع مشاهده أصيب إبراهيم سعفان بأزمة قلبية حادة ومفاجئة ليرحل صاحب الطلة المميزة والاسلوب المنفرد في 4 من سبتمبر من عام 1982 تاركا خلفه اسلوبا منفردا وصدي لصوت خاص به يجلب لك البهجة والسعادة بمجرد سماعك له.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا