بعد خسارة قواته عدداً من البلدات..وزير دفاع النظام السوري يتابع العمليات في حماة

تفقّد وزير دفاع النظام السوري فهد جاسم الفريج اليوم الأحد، قواته العاملة على جبهة حماة، والتي خسرت خلال الأيام الماضية عدداً من البلدات في ريف حماة الشمالي، كما شهدت سقوط عشرات القتلى والجرحى .
وقالت وزارة دفاع النظام، في بيان لها حسبما ورد بوكالة الانباء الألمانية “د ب أ”: “إن العماد الفريج تفقد القوات العاملة على اتجاه ريف حماة الشمالي، واطلع على واقع العمليات العسكرية في المنطقة.. الفريج استمع من القادة الميدانيين لشرح مفصل حول طبيعة الأعمال القتالية التي تخوضها القوات المسلحة على مختلف القطاعات وزودهم بتوجيهاته لمتابعة تنفيذ المهام الموكلة”.
واعتبر الوزير السوري أن هذا التصعيد يعكس فشل المجموعات المتطرفة في تحقيق أهداف داعميها ومشغليها، ولن يتمكنوا من تحقيق مآربهم ومشاريعهم بفضل بطولات جيشنا وصمود شعبنا ووقوف الأصدقاء إلى جانبنا في معركة الدفاع عن قيم الحق والعدالة والسلام في مواجهة قوى البغي والعدوان والإرهاب.
وخسرت القوات الحكومية السورية مناطق مهمة في ريف حماة الشمالي، لاسيما صوران وطيبة الإمام وحلفايا، وفقدت العديد من قيادييها خلال المعارك التي وصلت إلى أطراف جبل زين العابدين المطل على مدينة حماة حيث تستميت القوات الحكومية في الدفاع عنه خشية سقوطه، الأمر الذي يضع مدينة حماة بالكامل تحت مرمى نيران المعارضة المسلحة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا