مدير المتحف الكبير:عرض كل آثار توت عنخ آمون علي مساحة 7 آلاف متر

قال الدكتور طارق سيد توفيق المشرف العام علي مشروع المتحف المصري الكبير إنه رغم الظروف السياسية والاقتصادية العالمية الصعبة , فإن مصر متمسكة بإتمام المشاريع الحضارية الكبيرة ومنها المتحف الكبير,والذي نسعي لتحويله إلي مؤسسة للبحث العلمي للآثار والكنوز التراثية,وهذا يدل علي استمرار الجذور الحضارية العميقة لمصر في أوصال أبنائها.

وأوضح أن الملك توت عنخ آمون من أكبر العلامات المميزة للأثار المصرية في العالم كله , ومنذ عام 1922 الذي شهد اكتشاف مقبرته كاملة وقد أصبح هذا الملك وآثاره محط أثار العالم,وفي المتحف الكبير سنعرض أثار توت عنخ آمون بشكل جديد ومتميز , وبدلا عرض ثلثها سنعرضها كلها علي مساحة 7 آلاف متر بالمتحف المصري الكبير.

وتابع : عرض أثار توت عنخ أمون سيكون حدثا كبيرا لجذب السياحة للمتحف المصري الكبير,خاصة أن ذلك سيكون بأسلوب شيق جديد,حيث لدينا تصورا لسيناريو عرضها في صالتين طوليتين,خاصة أن مقبرته كانت عبارة عن 4 حجرات فوق بعضها وهي الدفن والكنز والمدخل والتخزين.

وأضاف : ونحن بدورنا سنقسم الصالتين إلي 4 حجرات مثل المقبرة,وسنعرض في كل منها الآثار التي تم الكشف عنها في كل من حجرات المقبرة,كما أن سيناريو العرض سيتضمن الموكب الجنائزي للملك توت أيضا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا