القوات الحكومية اليمنية تستعيد عدد من المواقع في منطقة نهم

تمكنت قوات الجيش الوطني اليمني والمقاومة الشعبية المدعومين بقوات التحالف العربي من استعادة عدد من المواقع في منطقة نهم على تخوم العاصمة صنعاء.
وصرح مصدر عسكرى بالجيش اليمنى الموالى للشرعية بأن القوات استكملت تحرير منطقة الحول بشكل كامل بعد معارك عنيفة مع الميليشيات الحوثية أمس في إطار عملية “التحرير موعدنا” التي دخلت يومها الخامس ، وقال المصدر” تم تطهير جبل القتب الاستراتيجي المطل على خط امداد المليشيات الانقلابية المتمركزة في جبل المدفون وتمكنت القوات من قطع إحدى طرق إمداد الميليشيات”.
وأوضح المصدر في تصريحه للمركز الإعلامى للقوات المسلحة أنه بسيطرة القوات الحكومية على أطراف منطقة المدفون المحاذية لجبل الجبيل تكون قد اقتربت من خط الطريق الرئيسي الذي يربط محافظتي صنعاء ومأرب.
وأضاف المصدر أن القوات اقتربت من تبة العصيدة التي تقع في آخر منطقة بني بارق وأطبقت الحصار على بقايا الميليشيات المتمركزة في جبل المدفون من جهة الشرق ، وأشار إلى أن القوات أحكمت الحصار على منطقة قرن نهم بعد فرار عناصر المليشيات من منطقة بني بارق باتجاه منطقة المدراج.
واعترفت وسائل إعلام التابعة لحزب المؤتمر الشعبي العام حليف جماعة الحوثيين بهذه التطورات.. حيث قالت وكالة “خبر للأنباء” التابعة للحزب أن وحدات الجيش واللجان الشعبية ( الموالية للحوثيين) نفذت انسحابا تكتيكيا من موقعين في جبل القتب بعد قصف جوي استهدفه فيما سيطرت قوات الطرف الآخر عليهما - في إشارة للقوات الحكومية - وأشارت إلى أن المنطقة تعرضت إلى 85 غارة جوية طوال أمس.
يذكر أن تحرير مديرية نهم سيسمح للقوات الحكومية بالانتقال إلى معركة تحرير صنعاء .. وكانت القوات الحكومية قد استطاعت في الأيام القليلة الماضية بدعم من طائرات التحالف السيطرة على منطقة جبل المنارة أعلى قمة جبلية في صنعاء مما مثل ضربة مؤثرة للمليشيات إذ منح القوات القدرة على توجيه ضربات مركزة على مواقع المليشيات في معسكرات بن دهرة والفريجة والصمع التي تقع في مديرية أرحب المجاورة لنهم، كما أن السيطرة على منطقة نقيل غيلان تمثل تطويقا لأهم منافذ الوصول لصنعاء إذ أنه أقصر الطرق للوصول إلى مناطق استراتيجية في محيط العاصمة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا