«صدى البلد» داخل منفذ صرف ألبان الأطفال ببني سويف.. الأهالي: نعاني من قلة الكمية المحددة للأطفال شهريا.. والصحة: «مفيش طفل يستحق رضعة لبن صناعي وما أخدهاش مننا».. فيديو وصور

  • "صدى البلد" داخل منفذ صرف ألبان الأطفال ببني سويف
  • الأهالي: الكمية المحددة للصرف لا تكفي غير 20 يوما فقط
  • نضطر لشراء احتياجاتنا بعد نفاد الكمية من الصيدليات
  • صحة بني سويف: الألبان المدعمة متوفرة بسعر 5 جنيهات للعلبة الواحدة
  • 27 منفذا بالمحافظة موزعة على 7 مراكز إدارية يتم من خلالها الصرف
منذ أن تفاقمت أزمة ألبان الأطفال المدعمة من الأسواق ببني سويف، واختفائها من الصيدليات، بعدما قررت الحكومة صرفها بالبطاقات الذكية من مراكز الأمومة والطفولة والرعاية الصحية، ساد الخوف والهلع قلوب كثير من الأمهات والآباء الذين لا يجدون تلك الألبان في الصيدليات استكمالا للحصة المقررة لهم.

"صدى البلد" التقى ببعض الأمهات اللاتي ذهبن إلى منفذ صرف الألبان بمركز رعاية الأم والطفل بميدان المديرية بمدينة بني سويف، الذي ترأسه الدكتورة أماني عبد الرحيم.

في البداية، قالت "فاتن": "تعاني ابنتي من ثقب في القلب وميكروب في الدم وعندما وصلت إلى المركز هنا اهتموا بحالتي وصرفوا لي علبتين مراعاة لظروفي قبل استخراج البطاقة الذكية، ومنذ أن استخرجتها وأن أصرف 4 علب في الشهر".

وأضافت: "للحقيقة مديرية الصحة لم تقصر تجاهي، لكن أطالب الوزير بزيادة الكمية المقررة أو على الأقل توفير الألبان في الصيدليات، لأن 4 علب لا تكفي سوى 20 يوما فقط، ولم أشتر لنفسها ولا لبنتي ملابس من جراء شراء الألبان من السوق السوداء أو بأسعار مرتفعة بخلاف الحصة المقررة من الوزارة وهي 4 علب".

وقال صلاح خليفة: "حضرت اليوم بالبطاقة لأحصل على حصة حفيدي، حيث إن والده مريض ووالدته لا تستطيع الحضور إلى هنا لملازمة زوجها، لكن الكمية قلية إلى حد ما".

فيما قالت صفاء: "ابني عمره شهران ونصف وأحضر إلى هنا لآخذ 4 علب فقط، وبصرف النظر عن المعاملة الطيبة والحسنة في المنفذ، إلا أننا نطالب بزيادة الحصة المقررة إلى 6 علب على الأقل، فالعلبة لا تكفي سوى 4 أيام ونضطر لشراء باقي الشهر من الصيدليات إن وجدت، فهناك صعوبة كبيرة في توافرها بالصيدليات".

من جانبه، قال الدكتور عبد الناصر حميدة، وكيل وزارة الصحة ببني سويف، إن الألبان المدعمة للأطفال متوفرة بسعر 5 جنيهات للعلبة الواحدة، مؤكدا أنه لا توجد "رضعة" واحدة ناقصة بالمحافظة للأمهات المحتاجات بالفعل بعد إجراء الكشف الطبي عليهن والتأكد من حاجتهن للصرف.

وأضاف وكيل الوزارة، في تصريح خاص لـ"صدى البلد"، أنه يتم الصرف عن طريق 27 منفذا بالمحافظة موزعة على 7 مراكز إدارية بعد استخراج الأم الكارت الذكى لصرف الألبان المدعمه للأطفال بمنافذ توزيع الألبان.

وأشار إلى أن محافظة بني سويف تتميز بتوافر الألبان المدعمة قبل وجود الأزمة المصطنعة، التي يستغلها البعض من مروجي الشائعات وتجار السوق السوداء الذين يحاولون الاستحواذ والتلاعب حقوق الضعفاء والحصول على الألبان بدون وجه حق لإعادة بيعها للمحتاجين من أولياء الأمور.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا