شريف إكرامي : تولي حسام البدري تدريب الفريق أمر يدعو للتفاؤل

أكد شريف إكرامي حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلى، أن تولى حسام البدري تدريب الفريق، أمر يدعو للتفاؤل ووجوده في هذا التوقيت أمر مهم للغاية، مشيرا إلى أن مراحله السابقة مع الفريق تضمنت العديد من النجاحات فنيا وإنجازات في تحقيق بطولات صعبة، وأطالب الجماهير بمساندته ودعم الفريق خلال الموسم الجديد.
وأشار إكرامي، فى تصريحات له اليوم، إلى أن الأهلى اعتاد على وجود 4 حراس دائما في مركز حراسة المرمى، ثلاثة منهم مقيدين وحارس تحت السن، وهذا حدث من قبل في وجود محمود أبو السعود ومن قبله حتى كنا أربعة حراس دائما وهذا إن دل على أي شيء فهو فقط يؤكد على أهمية المنافسة وبذل أقصى جهد داخل الملعب في التدريبات والمباريات لكسب ثقة الجهاز الفني.
وقال: حراسة مرمى الأهلي بخير، ولا توجد أية أزمات أو تقصير في هذا المركز، وليس معنى غياب التوفيق عني أو عن أي حارس في رباعي حراسة المرمى خلال مباراة أو اثنين وجود أزمة، فالتقييم الفني للحراس كأي خط بالفريق من خلال رؤية الخبراء يكون تقييم طويل المدى من خلال موسم أو أكثر، وتصوير البعض لوجود أزمة في هذا المركز هو تقييم أو تحليل غير منطقي على الإطلاق.
وواصل اكرامي حديثه :”هيبة النادي الأهلي لن تتأثر بخسارة مباراة أو بطولة ، فهيبة النادي من الثوابت الأبرز في مصر والوطن العربي وإفريقيا ، وبالمناسبة الأهلي فاز ببطولتين (السوبر والدوري) من أصل أربعة وهذه نسبة غير مرضية بالنسبة للجماهير نعلم ذلك ولكنها نسبة لا تعني الإنهيار للفريق.. وما نسعى له مستقبليا هو اسعاد الجماهير واستعادة كل البطولات.
وعن مارتن يول قال اكرامي:”يول مدير فني صاحب اسم كبير وله استراتيجيته الخاصة في التدريب ولكني لست صاحب قرار أو تعليق على رحيله أو بقاءه مع الفريق فهو وحده كان صاحب القرار ولم أفكر في بقاء يول أو رحيله لكي أبحث رد اعتباري والعودة للتشكيل الأساسي في وجوده ، فأنا ألعب في النادي الأهلي ورد اعتباري في النادي وأمام الملايين من الجماهير هو الأهم بالنسبة لي على المستوي الشخصي.
وعن مدرب الحراس بالفريق قال حارس الأهلي :”انتقاد الكابتن طارق سليمان أمر مقبول بالنسبة لي وله بصفته مدرب الحراس بالأهلي وتوجيه له الانتقادات بصفته المسئول عنا مثلما توجه الانتقادات للمدير الفني مع اخفاقات الفريق، وهذا أمر مقبول جماهيريا وما نسعى للعمل عليه هو استعادة المستوى بشكل دائم واستعادة كل ما يفوتنا من بطولات،طارق سليمان مدربي من 2011 وحققت معه الكثير والكثير من البطولات ، وهو مدرب صاحب بصمة فنية مميزة وانتقاده غير الجماهيري أمر غير منطقي.
وتحدث اكرامي عن مشاركة أحمد عادل أساسيا في الأهلي وإستبعاده من المنتخب قائلا :”ليس لي الحق في التعليق على استبعاد أحمد عادل عبد المنعم من حسابات الجهاز الفني للمنتخب الوطني، فأنا كلاعب ليس لي الحق في تقييم اختيارات أي جهاز فني، وأنا أحترم اختيارات الجهاز الفني على المستوي الفني والشخصي حيث أن معايير الانضمام للمنتخب شأن داخلي للجهاز ولا أستطيع انتقاد الجهاز الفني الفني للمنتخب، وخروجي من حسابات الجهاز الفني في هذا التوقيت أمر أرد عليه بنفس الصيغة من الاحترام لاختياراتهم لأني أعلم دوري جيدا كلاعب وليس لي الحق في التعليق في هذا الأمر وهذا يدفعني للتمسك بالصمت واحترام دوري كلاعب فقط وعلاقتي بمدرب حراس المنتخب الوطني الكابتن أحمد ناجي هى علاقة طبيعية بين لاعب في المنتخب ومدربه وما تم إثارته مؤخرا على لسانه يسأل هو عنه وأنا مؤمن أن أية أمور داخلية لا يجب التعامل معها على هذا النحو”
وبالنسبة لجمهور الأهلي علق اكرامي قائلا :”جمهور الأهلي عاطفي في حبه للاعبين وقسوته في الانتقاد أمر مقبول، لكن لا يجب أن تتعدى هذه القسوة مراحل الانتقاد الطبيبعي، ونحن كلاعبين طبيعي أن نتقبل هذا الانتقاد في أوقات الهزيمة لأننا عشنا على أكتافهم نجوما في أيام الانتصارات.-أحترم كل وجهات النظر الإعلامية سلبا وإيجابا، واتقبل الانتقادات كما أتقبل الإشادة ولست حزين على انتقاد البعض لي ولكنني لا أهتم بأي تجريح وما بين هذا أو ذلك أنا مسامح لأي تجاوز في حقي وأسعى لتحسين صورتي بالاجتهاد فنيا داخل الملعب لاثبات ذاتي من جديد واستعادة المكانة الطيبة التي يتمناها لي الجميع”.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا