مون: مصادقة بكين وواشنطن على اتفاقية باريس ينهى التشكيك في ظاهرة التغيرات المناخية

قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون، إن التشكيك في ظاهرة التغيرات المناخية قد أنتهى عقب انضمام الولايات المتحدة والصين إلى اتفاق باريس الذي يستهدف تقليص انبعاثات الغازات.

وأضاف مون - في مؤتمر صحفي على هامش قمة مجموعة العشرين التي بدأت أعمالها صباح اليوم /الأحد/ بمدينة هانجشو الصينية - أن الجدل الدائر حول ظاهرة التغيرات المناخية أنتهى علميا وبيئيا، مشددا على أن تأثير من ينفون أو يشككون في التغيرات المناخية قد تضاءل، موضحا أن التغيرات المناخية تؤثر على حياتنا اليومية .

كانت الصين والولايات المتحدة أعلنتا أمس /السبت/ مصادقتهما على اتفاقية باريس للمناخ خلال لقاء الرئيسين شي جين بينج وباراك أوباما على هامش قمة مجموعة العشرين في هانجتشو بالصين.

وسلم رئيسا أكبر بلدين ملوثين في العالم معا إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون وثائق التصديق على الاتفاقية التي وقع عليها نحو 175 بلدا خلال مؤتمر باريس للمناخ في نهاية 2015 وتهدف إلى مواجهة التداعيات الناجمة عن التغيرات المناخية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا