ناشطون سوريون : صور الميليشيات الإيرانية بداريا استفزازية

وصف ناشطون سوريون صور تظهر ميليشيات إيرانية موالية للقوات الحكومية السورية وهم يؤدون صلاة جماعية وسط الأنقاض في مدينة داريا بأنها استفزازية وطائفية.

وتظهر الصور مقاتلي إحدى الميليشيات وهم يؤدون الصلاة على أطراف الجهة الجنوبية للمدينة وتحديدا قرب ما قالوا إنه "مقام السيدة سكينة" ومن حولهم الدمار الناجم عن القصف والغارات.

وقال الناشط الإعلامي مصطفى الداراني لقناة (سكاي نيوز) بالعربية مساء اليوم السبت ، إن هذه الخطوة تأتي في سياق مخطط التغيير الديمغرافي للمدينة الذي بدأ بتهجير سكانها بعد أكثر من 4 سنوات من الحصار والقصف والغارات.

وأوضح أن هذه الصور تنقل رسالة من الميليشيات مفادها أنها انتصرت وعادت لتسكن داريا ، وذلك في إطار تغيير ديموغرافي لأوضاع المدن السورية.

وظهرت هذه الصور بعد أكثر من أسبوع على إفراغ مدينة داريا وهي واحدة من أوائل المدن السورية التي شهدت مظاهرات مناهضة للرئيس السوري بشار الأسد عام 2011.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا