الحكومة تعلن الطوارئ بـ «التموين» لمواجهة ارتفاع الأسعار.. ورئيس"حماية المستهلك" يحذر التجار من الزيادات غير المبررة

الحكومة تعلن الطوارئ بـ «التموين» لمواجهة ارتفاع الأسعار

رئيس جهاز حماية المستهلك يحذر التجار من التلاعبات

كشفت مصادر مطلعة عن توجيهات رئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل، للمهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، والقائم بأعمال وزير التموين، بالتنسيق بين إدارات وزارة التموين المختلفة الرقابية واللوجيستية والشركة القابضة للصناعات الغذائية بهدف تشديد الرقابة على الأسواق وزيادة ضخ السلع الأساسية للمواطنين الأكثر احتياجًا.

وأشار المصدر، إلى إجراء اجتماعات مُكثفة بين وزير التجارة وعدد من القيادات التموينية لاتخاذ الإجراءات اللازمة لضبط الأسعار وتشديد الرقابة على الأسواق، مع العمل على ضخ احتياجات المواطنين من السلع بالكميات المطلوبة، وتنسيق الجهود لضخ الكميات اللازمة من اللحوم والأضاحي والدواجن استعدادًا لاستقبال عيد الأضحى المبارك، وزيادة الكميات المطروحة من مختلف السلع بالأسواق وبخاصة في محافظات الصعيد والمناطق الأكثر احتياجًا.

وأكد المصدر أن رئيس الحكومة، المهندس شريف إسماعيل يجري مفاوضات مع 3 شخصيات عامة لتولي حقيبة التموين منهم وزير سابق وقيادة حالية داخل الوزارة وشخصية أكاديمية، مُستبعدًا ما يتردّد عن إسناد الوزارة لأي شخصية تتبع جهة سيادية.

وأكد اللواء عاطف يعقوب، رئيس جهاز حماية المستهلك، أنه من المقرر أن تشهد الأيام المقبلة حملات رقابية مكثفة على المحال والأسواق والمولات والسلاسل التجارية لمواجهة ارتفاعات الأسعار غير المبررة، مشيرًا إلى التنسيق والتعاون بين الجهاز وجمعيات حماية المستهلك لتقديم التوعية والنصائح الخاصة بمواجهة الظواهر السلبية التي قد تظهر في الأسواق خصوصا مع اقتراب موسم عيد الأضحى المبارك.

وأضاف "يعقوب"، أنه من المقرر تكثيف الحملات الرقابية والأمنية على الأسواق للكشف عن السلع الفاسدة ومجهولة المصدر التي تنتشر في المواسم والأعياد مع زيادة القدرة الشرائية لدى المواطنين من خلال تكليف إدارة التحريات بالجهاز التي تضم عددًا من المحققين القانونيين الحاملين لصفة الضبطية القضائية بالقيام بعدد من الحملات على وفق خطة محددة تتضمن المرور على عدد من المولات الكبرى والأسواق التجارية والشعبية والتصدي لأية ممارسات سلبية تضر بالمستهلك وضبط المخالفين.

وحذر رئيس جهاز حماية المستهلك، التجار من الوقوع تحت طائلة القانون، من خلال زيادة أسعار السلع بشكل عام بدون تبرير، مؤكدًا أهمية التعامل بشفافية ووضوح مع المستهلكين وتجنب أي مواد دعائية مضللة تؤدي إلى خداعهم، داعيا المستهلكين إلى معاونة الجهاز في ضبط الأسواق من خلال الاهتمام بالإبلاغ عن أي شكاوى لديهم حتى يتمكن الجهاز من اتخاذ الإجراءات ضد المخالفين وضبط الأسواق.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا