برلماني: "الزراعة" أفسد وزارة في مصر

أكد النائب البرلماني، أحمد الفرشوطي، أن تسعير القصب بـ 400 جنيه للطن غير كافية، مطالبا أن تصبح 600 جنيه للطن، ومن الممكن القبول بـ 500 جنيه للطن من أجل مصلحة البلد.
وأشار في حواره ببرنامج “عين على البرلمان” المذاع على شاشة “الحياة 2” إلى أن المزارع يبدأ في توريد القصب لمصانع السكر في شهر يناير، ويتسلم 85% من مستحقاته في شهر فبراير، بينها مديونيات بنك التنمية التى يتم خصمها من قبل مصانع السكر، ولا يتم إرسالها للبنك، مما يتسبب في تفاجئ الفلاح بزيادة الفوائد على القرض الحاصل عليه.
وشدد البرلماني على أن وزارة الزراعة هى أفسد وزارة في مصر، هي ووزارة التموين، التي تقوم بسحب السكر دون سداد أموالها للمصانع، وتقوم مصانع السكر بالإقتراض من البنوك، والمتضرر في النهاية هو المزارع المصري، والصعيد هو المتضرر لوجود مصانع السكر به.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا