عالم أزهري: صيام الحاج يوم عرفة «حرام شرعا»

قال الشيخ عبد الحميد الأطرش، من علماء الأزهر الشريف رئيس لجنة الفتوى الأسبق، إن الراجح عند أهل العلم أنه يحرم على الحاج صيام يوم عرفة، وقد وقع خلاف بين الفقهاء حول هذا الأمر، لافتا إلى أن الراجح أنه حرام، مع الإجماع أن النبي (صلى الله عليه وسلم) لم يصم عرفة في الحج.

وأضاف رئيس لجنة الفتوى الأسبق، لـ"صدى البلد"، أنه ثبت عند البخاري من حديث أم الفضل بنت الحارث أن "أناسًا تماروا عندها يوم عرفة، هل كان النبي صائمًا أم كان مفطرًا ؟ فقال قوم: هو صائم، وقال آخرون: هو مفطر، فكانت لبيبة فقيهة، فسكبت له لبنًا قد شيب بماء في كوب، وأرسلته إليه، فشربه صلى الله عليه وسلم وفضت الخلاف".

وتابع الأطرش: "يسن للحاج أن يفطر في عرفة امتثالًا لأمر النبي صلى الله عليه وسلم، وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "يوم عرفة ويوم النحر وأيام التشريق عيدنا أهل الإسلام"، فعيد الحاج يبدأ من عرفة، ولا يجوز للإنسان أن يصوم يوم العيد.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا