بوتين: موسكو لا تحتاج للاقتراض الخارجي ونتمتع بالاستقرار المالي

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن بلاده تتمتع بقدر كاف من الاستقرار المالي، بما يسمح لها تغطية نفقات الميزانية، مؤكدا أن موسكو ليست بحاجة للجوء إلى الاقتراض الخارجي.

ونقلت قناة (روسيا اليوم) عن بوتين قوله "هناك عدد كاف من الراغبين بشراء أصولنا المالية... ليس لدينا مثل هذه الحاجة اليوم ( الاقتراض الخارجي )... ومع وجود صناديق الاحتياطات التي لدى الحكومة البالغة 100 مليار دولار، فإن هذا الاقتراض لا معنى له... أقصد تكلفة الاقتراض".

وأشار الرئيس الروسي إلى أن أسعار صرف العملات الأجنبية في روسيا يجب أن تتوافق مع مستوى التنمية الاقتصادية، مؤكدا عدم تدخله في قرارات المصرف المركزي: " لا أعطي توجيهات لإدارة أوحاكم المصرف المركزي".

وقال بوتين "قرار تعويم الروبل حصل لفترة طويلة.. يوجد لدينا اليوم نظام تعويم العملة.. وتعلمون أن ذلك له إيجابيات كثيرة وصعوبات محددة تظهر معها .. ولكننا اتخذنا هذا القرار .. ويجب أن تعلموا بأن هذه القرارات قائمة لفترة طويلة".

وكان المصرف المركزي الروسي قد اتخذ قرارا بتعويم الروبل نهاية عام 2014، ملغيا بذلك التدخلات المنتظمة وهامش تقلب سلة العملات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا