أزمة جديدة تهدد بتعطيل قانون القيمة المضافة.. موظفو الضرائب وبرلمانيون يواجهون الحكومة

عقب إجازة عيد الأضحى المبارك تتكشف مساوئ جديدة لتطبيق قانون القيمة المضافة على المواطن البسيط، ويعلن رؤية العاملون بمصلحة الضرائب المصرية لتطوير المنظومة الضريبية فى مصر والتى تتجاهل الحكومة، كما سيتم الاعلان عن خطوات تصعيدية من قبل اللجنة المنظمة ردا على تسويف ومماطلة وزارة المالية فى الاستجابة لمطالب العاملين بمصلحة الضرائب المصرية المشروعة، وذلك فى لقاء موسع  للعاملين بمصلحة الضرائب المصرية بمقر نقابة التجاريين.
وتم توجيه الدعوة لاعضاء مجلس النواب وبالاخص تكتل 25-30 كما سيتم توجيه الدعوة لعدد من النقابات ومنظمات المجتمع المدنى وايضا سيتم توجيه الدعوة لرئيس الوزراء ووزير المالية ونوابه ورئيس مصلحة الضرائب المصرية.
ذكر منتصر حسين عضو اللجنة المنظمة للقاء، أن الدكتور عمرو المنيرى نائب وزير الماليةـ قام بتأجيل اجتماعه باللجنة المنظمة للرد على طلباتها والذى كان مقررا له يوم 1/9/2016 دون ابداء اية اسباب منطقية الامر الذى قابله استياء وغضب شديد من جموع العاملين بمصلحة الضرائب المصرية  واعتبروه احد اساليب المماطلة والتسويف.
كما أكد منتصر حسين ان العاملين بمصلحة الضرائب المصرية يعملون فى بيئة عمل غير ادمية وفى ظل معدلات اداء مرتفعة وبالرغم من ذلك يحقق العاملون الحصيلة المطلوبة سنويا ويطالبون فقط بنظام مالى يضمن لهم حياة كريمة، متسائلاً: “هل يعقل ان يعمل بعض العاملين بمصلحة الضرائب المصرية مامورا صباحا وسائق توكتوك ليلا بالفعل هذا ما يحدث الأن؟”.
وأوضح أن هناك زملاء بالفعل يعملون مساءا لتحسين دخلهم سوا سائقى توكتوك او تاكسى او حتى عاملين بالمطاعم لمصلحة من تريدون هدم مصلحة الضرائب المصرية لمصلحة من تريدون ضياع  كرامة قضاة مال مصر.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا