بعثة الحج: استنفار ضباط القرعة بالمدينة ومكة لاستقبال ضيوف الرحمن

أكد اللواء سيد ماهر، مساعد وزير الداخلية لقطاع الشئون الإدارية الرئيس التنفيذي لبعثة الحج المصرية، استمرار الجسر الجوي بين مصر والمملكة العربية السعودية؛ لاستكمال نقل حجاج بيت الله الحرام إلى الأراضي المقدسة.

وقال ماهر – في تصريح خاص إلى الأراضي المقدسة اليوم، الجمعة – إنه تم إعلان حال الاستنفار في صفوف ضباط بعثة القرعة بمطاري جدة، والمدينة المنورة؛ لسرعة إنهاء إجراءات وصول الحجاج، خاصة في ظل تكثيف الرحلات يوميا خلال الفترة الحالية؛ وذلك تنفيذا لتوجيهات اللواء مجدى عبد الغفار، وزير الداخلية، بتقديم جميع أوجه الرعاية لحجاج القرعة، بما يمكنهم من أداء المناسك في سهولة ويسر.

وأضاف أن جميع أفراد بعثة حج القرعة يعملون على تقديم جميع التيسيرات لحجاج القرعة، حتى يؤدوا المناسك في سهولة ويسر، لافتا إلى أن هناك تقريرا يوميا عن أداء البعثة وحالة الحجاج المصريين يرسل إلى وزير الداخلية.

ووجه مساعد وزير الداخلية لقطاع الشئون الإدارية الرئيس التنفيذي لبعثة الحج المصرية رسالة إلى ضباط البعثة قائلا: "نحن هنا لخدمة الحجاج وليس للحج، فنحن مكلفون من قبل وزير الداخلية بالعمل على خدمة الحجاج والتيسير عليهم منذ سفرهم من أرض الوطن إلى الأراضي المقدسة، حتى عودتهم مرة أخرى إلى ديارهم عقب انتهاءهم من أداء المناسك بسلامة الله سالمين غانمين".

وناشد ماهر في الوقت نفسه، ضيوف الرحمن، التعاون مع مسئولي بعثة حج القرعة، والالتزام بالضوابط التي أعلنتها البعثة، والمعمول بها في الأراضي المقدسة، والتي تصب جميعها في مصلحة الحجيج وتضمن سلامتهم وراحتهم خلال تأدية المناسك.

وطمأن أقارب وأهالي الحجاج في مصر، قائلا: "أؤكد أن جميع الحجاج بخير، واطمئنوا عليهم، فهم في عيون كل أفراد البعثة من أكبر ضابط حتى أصغر ضابط وفرد شرطة، وسنبذل الجهد حتى ينتهون من أداء المناسك في كل سهولة ويسر والعودة إلى مصر سالمين بإذن الله".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا