فضيحة كبرى: صندوق النقد الدولي يتسول لأجل مصر ويبحث لها عن دول تضمنها

منذ عدة أيام وقعت مصر إتفاقاً مع صندوق النقد الدولي، بغرض الحصول على قرض بقيمة 12 مليار دولار لحل أزمتها الإقتصادية، ومن شروط حصول الدولة على الدفعة الأولى من القرض هو توفير مبلغ يتم إيداعه في البنك الدولي كضمان لهذه الدولة، لتحقيق متطلبات البنك في كيفية التصرف في قيمة القرض وكذلك في مطالب البنك من حيث الإصلاحات المطلوبة في إقتصاد هذه الدولة.
والمبلغ المطلوب من مصر لتحقيق هذا الغرض تبلغ قيمته تقريباً 6 مليار دولار وهو مبلغ كبير، وفي هذا الإطار أكدت  كريستين لاجارد المديرة التنفيذية لصندوق النقد الدولي، أنها سوف تقوم بمباحثات في عدة دول في منطقة الشرق الأوسط والخليج لإقناعها بتمويل مصر بالمبلغ، وأنها سوف تركز في ذلك على الدول التي تربطها بمصر علاقات تاريخية جيدة.
وجدير بالذكر أنه بدون وجود ذلك المبلغ الضامن لا تستطيع مصر الحصول على قيمة القرض، وقد وصف عدد من النشطاء تصريح لاجارد بأنه البنك الدولي يتسول المساعدات لمصر ويبحث عن ضامنين لها، وسخر آخرون بمرارة قائلاً حتى مش لاقيين حد يضمنا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا