مصادر أمنية: توقيف 3 «خلايا داعشية» خارج سيناء

قالت صحيفة الحياة اللندنية، إن أجهزة الأمن المصرية أوقفت ثلاث خلايا على الأقل مرتبطة بتنظيم «داعش» الإرهابي خارج شمال سيناء في محافظات الغربية والشرقية والدقهلية في دلتا النيل.

وأوضح مسؤول أمني إن «أجهزة الأمن منتبهة جيداً لسعي متطرفين إلى نقل النشاط الإرهابي إلى الدلتا من سيناء، في ظل التشديدات الأمنية المُحكمة المفروضة في شمال سيناء، والتي أثمرت تقدماً ملحوظاً في الحرب على الإرهاب هناك».

وأضاف: «كان الهدف لتلك التنظيمات قبل عامين تجنيد عناصر وتسفيرها إلى سيناء. الآن الهدف زرع خلايا، ولو نائمة، في المناطق المكتظة بعيداً من سيناء بسبب الضربات المتلاحقة للمسلحين هناك».

وأشار إلى أن خــــلية مؤيدة لـ «داعش» أوقف أعضاؤها في قــــــرية تابــعة للغربية، قائدها مصــــري عائد من القتال في لـــــيبيا «وتمكن بعد العودة من إقناع زملاء وأقــــارب له تخطى عددهم 10 أشخاص بأفكار التنظيم المتشددة، وبدأ يــــتواصل مع أعضاء في التنظـــــــيم الإرهابي تــــعرف إليهم في ليبيا، وأبلغهم بنشاطه في مصر، وطلبوا منه الاستمرار، مع وعد بمده باللوجيستيات اللازمة من أجل مواصلة عمل الخــــــلية، وطـــــلبوا منه التخفي وسط أفراد القرية».
ولفت إلى أن «أفراد تلك الخلية يُحقق معهم الآن في النيابة بعد أن ثبُتت الأدلة ضدهم وفقاً للتحريات الأمنية».
ونوه إلى أن «خلية مماثلة تم توقيف أفرادها في منطقة نائية في الشرقية تضم أعضاء تمكنوا من الفرار إلى سورية للالتحاق بالتنظيم المتشدد هناك».
وأضاف أن المصريين العائدين من ليبيا «يخضعون لتدقيق أمني يستمر حتى بعد إطلاق سراحهم».
وقال إن «غالبية من يتم توقيفهم لصلتهم بداعش في مصر لا تتخطى علاقتهم بالتنظيم المتشدد تصفح مواقعه على الإنترنت ومحاولة الترويج لأفكاره على الإنترنت، وفي بعض الحالات محاولة فتح قنوات اتصال بأعضاء في التنظيم خارج مصر... وتلك الفئة يتم إطلاق غالبيتهم بعد تعهد ذويهم بمتابعتهم كي لا ينجروا إلى الفكر المتطرف في شكل أكبر».
وأضاف أن «من يحالون على النيابة والمحاكمات بتلك التهم يكون قد ثبت بالفعل اتصالهم بالتنظيم وليس مجرد السعي إلى الاتصال به، وغالبية تلك الخلايا تضم أفراداً من العائدين من دول بات لداعش موطئ قدم فيها، وفي خلية محافظة الغربية ضُبطت أسلحة».

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا