أوكرانيا تبدأ تجارب صاروخية قرب القرم وتغضب روسيا

بدأت أوكرانيا اليوم الخميس، تجارب صاروخية تستمر ليومين قرب شبه جزيرة القرم فى خطوة أثارت غضب روسيا التى رفعت حالة التأهب لدفاعاتها الجوية ونشرت سفنا حربية فى البحر الأسود. ويمثل الخلاف تصعيدا جديدا للتوتر بين الدولتين اللتين كانتا حليفتين قبل أن تنهار علاقاتهما عام 2014 بعد استيلاء روسيا على القرم ودعمها لانفصاليين موالين لها يقاتلون فى شرق أوكرانيا. وقال أولكسندر ترتشينوف قائد مجلس الأمن الوطنى والدفاع الأوكرانى: "هذا الصباح فى جنوب أوكرانيا أجريت تدريبات عسكرية شملت تجارب إطلاق صواريخ موجهة متوسطة المدى. أظهرت الصواريخ قدراتها القتالية وأصابت أهدافها بدقة. وردت موسكو برفع درجة تأهب قوات الدفاع الجوى التابعة لها على الأرض والمحمولة بحرا فى حين اتهم مصدر عسكرى روسى أوكرانيا بمحاولة خلق "موقف متوتر". ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن مصدر عسكرى بالقرم قوله إن سفنا حربية تابعة لأسطول روسيا فى البحر الأسود أخذت مواقع لها قبالة الساحل الغربى للقرم اليوم الخميس للمساعدة فى تعزيز الدفاعات الجوية بشبه الجزيرة.. وتقول أوكرانيا إن هدف تجاربها هو تعزيز قدراتها الدفاعية. وقال ديمترى بيسكوف المتحدث باسم الكرملين للصحفيين أمس الأربعاء، إنه لا علم لديه بما إذا كان الرئيس فلاديمير بوتين أمر وزارة الدفاع بالاستعداد لرد عسكرى محتمل على التجارب الأوكرانية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا