البحوث الفلكية: الكسوف الأخير استغرق 5 ساعات و47 دقيقة.. والقادم في "أبريل 2017"..صور

أكد الدكتور أشرف لطيف تادرس، رئيس قسم الفلك بالمعهد القومي للبحوث الفلكية،أن العالم شهد اليوم اخر كسوف للشمس خلال العام الجاري وكان من النوع الحلقى , وغطي جزءا كبيرا من القمر قرص الشمس, مما جعل الأرض فى بعض الاماكن شبه مظلمة , فى الساعات الاولى من صباح اليوم.

ولفت إلى أنه من النوع الحلقى واتفق توقيته مع شهر ذو الحجة وعند ذروة الكسوف الحلقي تغطي قرص القمر كاملا بنسبة 97.5%

وأشار"تادرس" في تصريح خــاص لـ"صدي البلد"، أن هذا الكسوف استغرق منذ بدايته مرحلة وحتي نهايته 5 ساعات وسبع وأربعين دقيقة تقريبا لا يرى فى مصر وشمال أفريقيا ودول الشرق الأوسط، موضحا أن البلاد المعنية برؤيته فى وسط أفريقيا هى الجابون والكونغو وتنزانيا وموزمبيق ومدغشقر.

وأوضح "تادرس" في تصريح خــاص لـ"صدي البلد"، إن ظاهرة كسوف الشمس تحدث عندما يكون القمر بين الشمس والارض , حيث يحجب القمر الاضاءه عن الارض , فتصبح الشمس والقمر والارض على نفس المستوى , أى على استقامة واحدة , وظاهرة كسوف الشمس هى ظاهرة فلكية,و تكون الشمس فى الاصل تصدر اشعاعات ولكن لحظة الكسوف تقل هذة الاشعاعات فيصبح النظر إلى الشمس غير مضر إلا إذا نظرنا إليها مباشرًا.

الجدير بالذكر،أن اليوم الخميس شهد آخر كسوف للشمس ولم تشعر به مصر وكان من النوع الحلقي،ويعد آخر كسوف لعام 2016.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا