طائرة كولومبيا ملك سياسى فنزويلى سابق.. والطيران لم يمنحها رخصة رحلات

قالت قناة "روسيا اليوم"، اليوم الخميس، أن الطائرة التى كانت تقل فريقا رياضيا وتحطمت فى كولومبيا، تابعة لرجل الأعمال والسياسى الفنزويلى السابق ريكاردو ألباستى. ووفقاً للقناة فإن ألباستى أنشأ شركة "LAMIA" للطيران فى فنزويلا عام 2010، كما أن إدارة الطيران المدنى لم تقدم إلى الشركة رخصة لتنفيذ الرحلات الجوية، وأجر ألباستى 3 من طائراته إلى شركة "LAMIA Bolivia"، من ضمنها الطائرة التى تحطمت فى كولومبيا يوم 29 نوفمبر، ما أسفر عن مصرع 76 شخصا، ونجاة 6 آخرين. يشار إلى أن التحقيق بشأن الطائرة الكولومبية المنكوبة التى تحطمت وعلى متنها 81 شخصا، أكد حدوث خلل فى دورة الوقود بالطائرة، حيث لم يتمكن الوقود من أداء مهمته بشكل صحيح، ما تسبب فى وقوع الحادث، هذا بجانب خلل فى الدائرة الكهربائية. وقال ألفريدو بوكانيجرا مدير الطيران المدنى الكولومبى، أن نتائج فحص الصندوق الأسود تؤكد أن المشكلة الأولى تمثلت فى خلل بدورة الوقود وعطل توصيله للمحرك بشكل سليم، ثم أرسل الطاقم رسالة إنذار بأن هناك خللا كهربائيا أيضاً. وجدير بالذكر أن هيئة الطيران المدنى الكولومبية كانت قد أعلنت مؤخرا على موقعها الإلكترونى، عن سقوط طائرة تقل 81 شخصا، ما أسفر عن مصرع 71 قتيلا، بينهم فريق لكرة القدم البرازيلى شابيكوينسى الذين كانوا فى طريقهم إلى أول نهائى قارى، كام اكن من بين الضحايا 20 صحفياً.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا