الهجرة العراقية: بدء عودة النازحين إلى الكرمة والصقلاوية بالأنبار

شرعت العوائل العراقية النازحة في العودة، اليوم "الخميس"، إلى مناطق سكناها في قضاء الكرمة وناحية الصقلاوية شرق محافظة الأنبار.

وقال وكيل وزارة الهجرة والمهجرين العراقي جاسم محمد العطية - في تصريح صحفي خلال زيارته مركز استقبال الأسر العائدة في منطقة الهيتاويين التابعة لقضاء الفلوجة بالأنبار - إن الوزارة قامت بإنشاء مخيم لاستقبال العائدين من النزوح الذي يشمل حوالي 280 خيمة؛ لتسهيل إجراءات عودة النازحين خلال الفترة التي يستغرقها التدقيق الأمني لهويات النازحين.

وأشار العطية إلى أنه خلال زيارة اخرى لمركز قضاء الكرمة للاطلاع على الواقع الخدمي تاكد تشغيل مشروع الماء وبدأ فعليًا ضخ المياه إلى القضاء بالكامل.

وكان محافظ الأنبار العراقي صهيب الراوي أكد أمس استكمال كافة الاستعدادات وإجراءات التنسيق مع الأجهزة الأمنية من أجل عودة النازحين وتأمين طريق عودتهم إلى الفلوجة المحررة شرقي الأنبار، وذلك خلال لقائه مع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، الذي أكد عدم إدخار أي جهد لتقديم الدعم لمحافظة الأنبار لإنهاء مأساة النازحين التي سببها تنظيم "داعش" الإرهابي وعصابات الشر والتطرف، وقال: إن عصابات داعش انتهت وأصبحت نهايتها في العراق مسألة وقت فقط.

يذكر أن الوكالات الإنسانية الدولية قدرت النازحين من الفلوجة بحوالي 14 ألف أسرة "نحو 84 ألف شخص" غادروا المدينة ومحيطها منذ بدء عملية تحريرها بواسطة القوات المسلحة العراقية في 23 مايو الماضي، مما تسبب في حالة ضغط كبيرة على مخيمات عامرية الفلوجة والحبانية والخالدية في ظروف مأساوية في ظل ارتفاع كبير في درجات الحرارة التي تلامس 50 درجة مئوية..وان قائد عمليات تحرير الفلوجة الفريق عبد الوهاب الساعدي أعلن يوم/الأحد 26 يونيو/ السيطرة على حي الجولان آخر معاقل داعش في مدينة الفلوجة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا