الصندوق الكويتى للتنمية يوقع 3 اتفاقيات جديدة مع مصر مطلع ديسمبر المقبل

- عبد الوهاب البدر: مصر الأكثر حصولا على تمويلات واستفادة من الصندوق يوقع الصندوق الكويتى للتنمية، 3 اتفاقيات تمويلية جديدة مع الحكومة المصرية مطلع شهر ديسمبر المقبل، وذلك فى إطار حرص الصندوق على توفير التمويل للمشروعات التنموية بمصر وغيرها من الدول العربية والإسلامية لدفع عجلة التنمية والنمو بتلك البلاد. ويزور مصر، خلال الفترة من 1-4 ديسمبر، مدير عام الصندوق عبد الوهاب البدر، للتوقيع على الاتفاقيات الثلاثة وهى اتفاقية قرض لتمويل مشروع محطة تحلية مياه البحر لشرق مدينة بورسعيد، اتفاقية منحة لتمويل إعداد دراسات الجدوى الفنية والاقتصادية لمشروعى إنشاء محطات كهرباء بالطاقة الشمسية وإنشاء مصنع لإنتاج شرائح الطاقة الشمسية، اتفاقية منحة فى إطار خطط الاستجابة لأزمة اللاجئين السوريين فى جمهورية مصر العربية. ومن المقرر أن يرافق الأمين العام للصندوق، خلال الزيارة المدير الإقليمى للدول العربية عبدالله الصقر. وقال عبد الوهاب البدر مدير عام الصندوق الكويتى للتنمية، إن الصندوق حريص على التعاون المثمر مع الحكومة المصرية فى توفير التمويل للمشروعات التنموية بما يساهم فى دفع عجلة النمو الاقتصادى وتحسين مستوى معيشة المواطنين، مضيفا أن مصر تعد أكثر الدول استفادة من جهود الصندوق الكويتى، وأكثرها حصولا على تمويل لمشروعات تنموية. جدير بالذكر أن الصندوق الكويتى للتنمية ساهم فى دفع جهود التنمية فى مصر عبر تمويل 42 مشروع بقيمة 779.58 مليون دينار كويتى، وذلك حتى نهاية سبتمبر 2016. يشار إلى أن الصندوق الكويتى للتنمية، هو أول مؤسسة إنمائية فى الشرق الأوسط تقوم بالمساهمة فى تحقيق الجهود الإنمائية للدول العربية والدول الأخرى النامية، ومنذ تأسيسه عام 1961 قدم الصندوق 922 قرضا إلى 106 دولة بقيمة إجمالية بلغت 5723 مليون دينار كويتى بما يعادل 19459 مليون دولار أمريكى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا