محكمة الأسرة: 56% من الخلافات الأسرية سببها نجمات السينما وإهمال الزوجات لمظهرهن

كشفت دراسة حديثة صادرة عن محاكم الأسرة أن 56 % من الخلافات الزوجية كان السبب الرئيسى فيها إهمال الزوجات لمظهرهن ونظافتهن الشخصية، وعدم حفاظهن على شكل أجسامهن بعد الزواج.

وبينت الدراسة التى أجريت على عينة عشوائية من المترددين على محكمة الأسرة أن 40% من الزوجات اشتكين من نفور أزواجهن منهن بحجة عدم اهتمامهن بالتزين لهن، واضطررن لإقامة دعاوى خلع وطلاق، وأن 32% من السيدات طلبن الانفصال عن أزواجهن بسبب مقارنتهن الدائمة مع نجمات السينما والموديل والسيدات، التى يرون صورهن على صفحات التواصل الاجتماعى ومطالبتهن بتقليدهن.

وذكرت الدراسة ما جاء على لسان الأزواج ممن لجأن إلى إقامة دعاوى نشوز وطاعة من تبريرات لهجر زوجاتهن فى الفراش، حيث أرجع 45%من الأزواج سبب نفورهم من العلاقة الخاصة، وتركهم لزوجاتهم إلى الملل من أشكالهن بسبب عدم تجديدهن فى مظهرهن.. ورد الزوجات على اتهامات الأزواج لهن بالإهمال وبررن ذلك بعدة أسباب جاء فى مقدمتها عدم اهتمامهم بنظافتهم الشخصية، وانعدام الدفء العاطفي للأزواج وممارسة العنف ضدهن علاوة على الضغوط الاجتماعية التى يتحملونها من عمل وتربية الأولاد والمشاكل الاقتصادية، التى تؤثر على الإقبال على الحياة الخاصة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا