أمين الفتوى يكشف عن سنن للطواف يستحب القيام بها .. فيديو

قال الشيخ أحمد ممدوح أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية أن الطواف ركن أساسي من أركان الحج ويطوف الحاج سبعة أشواط تبدأ الطوفة الواحدة من أمام وبمحازاة الحجر الأسود وتنتهي عنده أيضا .

وأضاف ممدوح خلال برنامج " فتاوى الناس" المذاع على فضائية " الناس" أن للطواف سنن يستحب فعلها ومن لم يفعلها فلا شيئ عليه ومن هذه السنن استلام الحجرالأسود عند بداية الطواف او خلال الأشواط السبعة في حالة ما إذا كان لا يوجد زحام وإذا وجد الزحام من السنة عدم المزاحمة حتى لا تؤذي غيرك ويكتفي بالإشارة له فقط . وإذا ما لمس الحجر او أشار اليه بيده فيقول الحاج دعاء مأثور عن النبي صلى الله عليه وسلم : " اللهم ايمانا بك وتصديقا بكتابك ووفاء بعهدك واتباعا لسنة نبيك صلى الله عليه وسلم ..بسم الله الله اكبر" .

وأوضح أمين الفتوى ان من بين سنن الطواف ما يسمى "الإضطباع" وهو الهيئة التي يكون عليها الحاج بأن يظهر كتفه الأيمن بوضع الإحرام تحت إبطيه ويغطي الأيسر ويظل على ذلك طوال الطواف . وكذلك الهرولة اي المشي بسرعة خاصة في الثلاث أشواط الأولى أما الأربعة الباقية فيسير فيها بشكل طبيعي . وهذه السنة مطلوبة في الطواف الذي ىعقبه سعي اي لا يسن في طواف الوداع او طواف تحية الحرم .

وقال ان من بين سنن الطواف الموالة في الأشواط اي القيام بالأشواط السبعة دون توقف ولو استراح الحاج بين الأشواط اي أداها متقطعة فلا شيء عليه ولكن يستحب الموالة سنة عن النبي وإذا حضرت الصلاة المكتوبة فليوقف الطواف ويلحق بالجماعة ثم يكمل بعد ذلك .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا