المواطنون يشتكون غلاء أسعار الحقائب المدرسية .. فيديو وصور

تشهد الأسواق خلال موسم دخول العام الدراسي هذا العام إقبالاً ضعيفاً من جانب المستهلكين، بسبب ارتفاع الأسعار، حيث تتهاوى المحلات الخاصة ببيع الشنط المدرسية لعدم مناسبة اسعارها محدودي الدخل.

قامت كاميرا "صدى البلد" بجولة بالعتبة وسط باعة الشنط المدرسية على الأرصفة وبالمحلات، حيث تعرفت منهم على الأسعار ومستوى الإقبال، كما وجهت السؤال للمستهلكين حول رآيهم بالأسعار.

تقول عايدة مجدي: إن الأسعار "نار" غير مناسبة لمحدودي الدخل، مشيرة إلى أنها زادت الضعف عن الأعوام الماضية فأصبحت الحقيبة لأولادها بالمرحلة الابتدائية بـ 120 جنيهاً بعد أن كانت 60 العام الماضي.

وأشارت "سلمى" ماجد إلى أنها قامت بعدة جولات لشراء حقائب مدرسية بأسعار تناسبها لكنها لم تجد، موضحة أنها لديها أولاد بثلاث مراحل دراسية "الحضانة وابتدائي واعدادي"، لذلك يصعب عليها شراء ثلاث حقائب بهذه الأسعار.

من جانبه أكد سعيد عمران، أحد باعة الحقائب المدرسية بالعتبة، أن التجّار هم من قاموا برفع الأسعار بحجة ارتفاع الدولار وليس الباعة هم من رفعوها، مشيرًا إلى أن هناك زيادة طفيفة في أسعار الحقائب عن الأعوام الماضية وصلت لـ 40%.

ووصف محمد علوان الزيادة في أسعار الحقائب المدرسة هي السبب في وقف حالهم، مؤكدًا أن الإقبال هذا العام ضعيف لارتفاع الأسعار فأصبح المستهلك غير قادر على دفع كل هذه المصروفات في فترة دخول أولادهم السنة الدراسية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا