اجتماعات الدورة الرابعة لمجلس الأعمال المصرى الهندى

تبدأ اليوم "الخميس"، بنيودلهى اجتماعات الدورة الرابعة لمجلس الأعمال المصرى الهندى المشترك، ولمدة ثلاثة أيام يناقش خلالها الجانبان فرص دفع العلاقات التجارية والاستثماربة بين البلدين.

وقال خالد ابو المكارم رئيس الجانب المصرى فى مجلس الاعمال المصرى – الهندى إن وفدا من 12 شركة مصرية، تمثل مختلف القطاعات الانتاجية، يغادر القاهرة اليوم متجها الى العاصمة الهندية للمشاركة فى الاجتماعات، مشيرا الى أنه من المتوقع أن يلتقى أعضاء المجلس بجانبيه بالرئيس السيسي على هامش زيارته للهند والتى تبدأ اليوم.

وأوضح أبو المكارم أن الاجتماع سيناقش زيادة حجم الاستثمارات الهندية فى مصر، لافتا إلى أن حجم الاستثمارات الهندية تبلغ نحو 3 مليارات دولار من خلال 52 شركة هندية منها 25 شركة تم تأسيسها بالشراكة مع شركات مصرية والباقى شركات هندية خالصة.

وكشف أبو المكارم عن إعلان شركة سانار الهندية للكيماويات عن ضخها لنحو 280 مليون دولار لإجراء توسعات فى مشروعها ببورسعيد اعتبارا من الشهر القادم، فضلا عن أنه من المتوقع أن يتم الإعلان على هامش الاجتماعات عن تفاصيل مشروع كبير للإلكترونيات وصناعة المحمول بالشراكة بين الجانب المصرى والهندى بمدينة برج العرب بالإسكندرية، ومشروع كبير للصناعات الغذائية على مساحة 25 ألف متر من المتوقع افتتاحه خلال يونيه القادم بمدينة السادات، حيث تم الانتهاء من معظم الإنشاءات الخاصة بالمشروع.

وقال إنه سيعرض خلال اجتماعات المجلس على الجانب الهندى قائمة بمشروعات كبيرة يتم تنفيذها فى العاصمة الإدارية الجديدة منها مشروع كبير لإنشاء مدينة طبية على مساحة 350 فدانا تتضمن إقامة عدد من المستشفيات ومدارس للتمريض، فضلا عن إنشاء جامعة هندية متخصصة في الطب الهندى تتجاوز مساحتها 3 أضعاف مساحة القصر العينى.

وأضاف أن مباحثات الجانبين ستتطرق الى جذب السياحة الهندية الى مصر وزيادة أعداد السياح الهنود الوافدين إلى مصر كما يتم مناقشة زيادة عدد رحلات الطيران بين مصر والهند، حيث يطالب رجال الأعمال فى كلا البلدين بتكثيف الرحلات وأن تكون يومية مع تعدد المدن التى تنطلق منها الرحلات وعلى رأسها رحلات إضافية من نيودلهى إلى القاهرة بدلا من الرحلات الثلاث الحالية من بومباى إلى القاهرة.

وأشار إلى الترتيب للقاءات تجارية ثنائية ما بين الشركات المصرية ونظيرتها الهندية، مشيرا إلى أنه سيتم الإعلان عن نتائج هذة اللقاءات الثنائية فى ختام الاجتماعات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا