الداخلية: ضبط 15 مليون مخالفة في عام.. و2.1 مليون توك توك في شوارعنا ويعمل عليها 4 ملايين طفل

الداخلية:

- 15 مليون مخالفة مرورية ارتكبها 8 ملايين سيارة العام السابق

-4 ملايين طفل يعملون على "تكاتك" في مصر

قال العميد أيمن الضبع الضابط بإدارة نظم معلومات المرور وأمين عام المجلس القومي للسلامة على الطرق، إن معدل الوفيات على الطرق في مصر 12.8 لكل 100 ألف كم على الطريق.

وأوضح الضبع، في حواره مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج «على مسئوليتي» على قناة «صدى البلد»، أن مصر ترتيبها على مستوى العالم بالنسبة لضحايا حوادث الطرق رقم 108 من أصل نحو 140 دولة في العالم.

وتابع الضبع أن الطرق المصرية حاليا بها تغطية نسبية بالكاميرات والرادارات ويتم العمل الآن على زيادة تلك التغطية.. وكشف أن إدارة المرور قامت بتحرير 15 مليون مخالفة مرورية في عام واحد ارتكبتها بها 8 ملايين مركبة.

وأضاف أن نسبة ضبط المخالفات العالمية هي 10% من إجمالي المخالفات، لافتا إلى أن نسبة ضبط المخالفات في مصر أقل ولكن هناك مجهودات كبيرة تتم من أجل ذلك.

وأكمل الضبع أنه لم تكن هناك رؤية واضحة للتعامل مع مشكلة المرور والحوادث لعقود طويلة، ما أدى إلى تفاقم المشكلة وتحولها إلى ظاهرة مجتمعية.

قال إن وزير الداخلية طالب بإعداد قانون جديد للمرور، وهناك مساع حثيثة لتطوير قانون المرور للحد من حوادث الطرق.. وأن هناك خطة للانتهاء من قانون جديد للمرور ليصدر في 27 سبتمبر 2016.

ولفت الضبع إلى أن القانون وحده لن يكون كافيا وتغليظ العقوبة يكون في كثير من الأحيان سبب في تعطل العقوبة، مشيرا إلى أن الإرشادات المرورية والاستعانة بالتكنولوجيا يساهم في تطبيق القانون بصورة عادلة ومرضية ومحققة للغرض.

وشدد على إنه لا يوجد أى شخص فوق القانون، لافتًا إلى أنه عندما ذهب لتجديد رخصته دفع ما عليه من مُخالفات دون نقاش.

وأوضح "الضبع"، أن كل من يضع على سيارته أى شعارات سواء كانت شعارات مجلس الشعب أو النيابة أو القضاء كلها مُخالفة ويتم ضبطها.

وأشار "الضبع" إلى أن الصفات التي يكتسبها المواطن بطبيعة عمله ليست للعرض وصفة داخل مجال العمل، ولا يجب أن يتم استغلالها للهروب من الوقوع تحت طائلة المرور.

ونفى العميد أيمن الضبع الضابط بإدارة نظم معلومات المرور وأمين عام المجلس القومي للسلامة على الطرق، أن تكون الحملات المرورية التي تقوم بها وزارة الداخلية هدفها جمع أموال لصالح الدولة.

وأشار إلى أن الحملات المرورية يكون هدفها إعادة الانضباط إلى الشارع من خلال تشديد المخالفات، مشددا على أن رجال المرور لا يحصلون على جنيه واحد نسبة على تحصيل تلك المخالفات.

وأوضح أن رجال المرور يحاولون تطبيق القانون بكل الطرق وبأقل الإمكانات، لافتا إلى أن الرادارات التي تمتلكها الإدارة أعدادها محدودة وللتغلب على ذلك يتم نقلها من أماكنها وتغيير مواقعها والاستعانة بالرادارات الهيكلية.

وكشف الضبع، أن مصر بها 2.1 مليون "توك توك"، لافتا إلى أن مشكلة "التوك توك" الجنائية أكبر من مشكلته المرورية أو الحوادث التي يستبب بها على الطرق.

وأضاف، أن هناك 4 ملايين طفل يعملون على تلك التكاتك، وهي قنبلة موقوته ستنفجر في وجوهنا جميعا، لأن تلك الفئة من الأطفال يمتنعون عن التعليم للعمل على "التوك توك".

وأكد الضبع أن 87 ألف "توك توك" فقط هم الذين حصلوا على تراخيص فقط، والباقي يعمل بطريقة عشوائية، لافتا إلى أن المشكلة هي دخول التوك توك إلى مصر من الأساس والذي بدأ منذ عام 1997.

وأشار الضبع إلى أنه يجب إيقاف استيراد "التوك توك" من الخارج بشكل قاطع.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا