الداخلية التونسية: حادث القصرين لا علاقة له بأية شبهة إرهابية

أكد الناطق باسم وزارة الداخلية التونسية ياسر مصباح مساء /الأربعاء/ أن حادث اصطدام شاحنة بحافلة في السوق الأسبوعية لمنطقة خمودة بولاية القصرين لا علاقة له بأية شبهة إرهابية.
وشدد الناطق باسم وزارة الداخلية التونسي - خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد مساء اليوم - على أن هذا الحادث مروري، ولا علاقة له بأي عمل إرهابي، وذلك حسب المعاينة الأولية للحادث.
من جانبه، أوضح مدير إدارة المرور والحرس الوطني، أنه تم فتح التحقيق في الحادث وأن التحقيقات متواصلة.
يذكر أن وزارة الداخلية قد أوضحت أن الحادث تمثل في اصطدام شاحنة من النوع الثقيل محملة بكمية من الأسمنت بحافلة تابعة للشركة الجهوية للنقل بالقصرين إثر عطب في مكابح الشاحنة تسبب في انحدارها وارتطامها بالحافلة المذكورة.
وأضافت أن الشاحنة ارتطمت في مرحلة ثانية بعمود كهربائي للضغط العالي مما تسبب في سقوطه على عدد من السيارات واشتعال 15 منها.
وأعلنت وزارة الداخلية أن حصيلة الحادث قد وصلت إلى 15 حالة وفاة، وإصابة العشرات بجروح مختلفة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا