الجيش الألماني يتحرى عن المتقدمين الجدد خوفا من المتطرفين

تقوم المخابرات العسكرية الألمانية بالتحقيق في تقارير حول 64 مشتبه به من المتطرفين الإسلاميين يعملون في القوات المسلحة، إذ يوظف الجيش الألماني 250 ألف شخصا بما فيهم مدنيون، وتقوم وزارة الدفاع الألمانية بالتحقيقات خوفا من أن يكون متطرفون قد اخترقوا مؤسساتها.

ويعتقد أنه بين عامي 2007 و 2016 فر 30 من المتطرفين إلى سوريا والعراق بعد أن خدموا في القوات المسلحة الألمانية.

ولا يسمح للمخابرات الألمانية اليوم إلا بفحص الأشخاص الذين يعملون بالفعل في القوات المسلحة، إلا أن الحكومة وافقت يوم الأربعاء على القيام بعمليات التحقيق نفسها مع المتقدمين الجدد للالتحاق بالجيش.

وقالت إحدى الصحف الألمانية يوم الأحد الماضى إن بعض الإسلاميين يودون الالتحاق بالجيش بهدف التدريب على العمليات القتالية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا