فاطمة ناعوت : ”ثوبى الإيمانى شديد النصاع .. والكلمة تكفى لقتلى ”

أكدت الكاتبة الصحفية فاطمة ناعوت، أنه مواظبة على الاستمرار فى مقالاتها بغض النظر عن حالتها المعنوية، مضيفة :“دون الكتابة الموت وهى سلاحى ولا ترتبط بحالتى المعنووية،وخلال سفرى أحيانا اكتب من الطائرة وابعت مقالاتى“.

وقالت ”ناعوت“ خلال حوارها ببرنامج ”90 دقيقة“ الذى يقدمه الإعلامى معتز الدمرداش، عبر فضائية ”المحور“، :“أنا برئية تماما وثوبى الإيمانى شديد النصاع وهذا حكمى الذاتى عن نفسى ، وحكم القضاء شأن آخر“، مضيفة :“العصافير لا تحتاج كلبشات وتنحر بخيط رقيق من الحرير وهذا يكفى لقتلى..الشعراء تقتلهم كلمة وكنت مطمئنة أننى لن ألحق باب السجن فلو وضعوا الكلبشات لسقط فوراً ميتة“

كما أكدت احترامها لكل الأديان، رافضه اتهامها باذدراء الأديان، مضيفة :“احترم كل الأديان ومن رفع ضدى الدعوة اقتص البوست الخاص بى على طريقة ”ولا تقربوا الصلاة“، وكنت اطمح فى البراءة“.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا