البابا تواضروس: قانون بناء الكنائس صحح خطأ عاش فيه المصريون منذ سنوات

قدم البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، الشكر إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي ورئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل والدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب والمستشار مجدي العجاتي وزير الدولة للشئون القانونية والبرلمانية وأعضاء مجلس النواب علي الموافقة وإقرار قانون بناء وتطوير الكنائس.

وقال البابا تواضروس، خلال عظته الأسبوعية بدير الأنبا بيشوي بوادي نظرون، إننا نشكر الله على إصدار قانون بناء وترميم الكنائس كصفحة جديدة يقدمها المجتمع ويصحح خطأ مضى عليه أكثر من 160عاما، مؤكدا أن القانون صحح خطأ كان يعيش فيه الشعب المصري منذ عشرات السنين، فالقانون يعبر عن الاستقرار بالبلاد والمواطنة دون تميز.

وأضاف أن مصر اشتهرت بالمآذن والمنارات، والشعب المصري يتميز عن باقي الشعوب الأخري، وعمر الكنائس والأديرة بمصر يصل إلى مئات السنين وعند دخول الإسلام أصبحت المئذنة الممثلة للمسجد بجوار المنارة الممثلة للكنيسة، حتى اصبحت صورة تميز مصر عن جميع شعوب العالم.

وعبر البابا تواضروس عن سعادته بمشاهدة جلسة أمس بمجلس النواب والموافقة علي قانون بناء الكنائس، موضحا انه شعر بالسعادة عند رؤية فرحة النواب بالقانون وتصويتهم بالموافقة عليه بالاغلبية.

ووصف البابا هتاف النواب داخل البرلمان بعبارات "يحيا الهلال مع الصليب" بالوطنية والجميلة وتعد وقاية للشعب المصري من أي مكروه.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا