الكرملين : اتهام روسيا بهجمات حاسوبية لا أساس له

أفاد المتحدث باسم الكرملين الروسي ديمتري بيسكوف بأن اتهام روسيا بدعم نشاط القراصنة المتهمين في كسر مواقع تضم بيانات تسجيل الناخبين في الولايات الأمريكية لا أساس له.

ونقلت قناة "روسيا اليوم" الفضائية مساء اليوم الأربعاء، عن بيسكوف قوله إن الحكومة الروسية لا تلقي بالا إلى مثل هذه الاتهامات.

وكان مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي أكد في وقت سابق أن حادثة اختراق مواقع تضم بيانات تسجيل الناخبين تمت من قبل قراصنة أجانب، ما أجبر سلطات إحدى الولايتين اللتين تمت فيهما قرصنة البيانات، وهي ولاية إلينوي على إغلاق المواقع المستهدفة، لكي لا يتمكن القراصنة من الحصول على المعلومات التي فيها.

وسجل مكتب التحقيقات الفيدرالي عدة عناوين آي بي للقراصنة الذين كسروا هذه المواقع. وأفاد الخبير في مجال الأمن الإلكتروني ريك باردجير، بأن عنوانا واحدا منها، على الأقل، ورد ذكره في منتديات سرية لقراصنة "روس" .

من جهتها، أكدت سلطات ولاية آريزونا أن مكتب التحقيقات الفيدرالي كشف أدلة تشير إلى ضلوع روسيا في هذه الهجمات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا