إيران تنشر صورا لكاسترو مع زعمائها وتلقبه بمقاتل لم ينحنى أمام أمريكا

نشر الإعلام الإيرانى صورا للزعيم الكوبى الراحل فيدل كاسترو مع زعماء إيران فى السبعينيات، وقالت إنها التقطت له خلال زياراته إلى إيران، حيث أن كوبا كانت من بين الدول التى أعلنت تضامنها مع إيران فى أعقاب الثورة الإسلامية 1979. وقالت هيئة الاذاعة البريطانية بى بى سى على نسختها الفارسية، إن السياسات المناهضة للامبريالية ساعدت على تقريب الحكومتين آنذاك رغم الاختلاف الأيديولوجى بينهما، والتقى المسئولين الإيرانيين مرات عديدة بالزعيم الكوبى الراحل فيدل كاسترو. واعتبر البلدين آنذاك أن الولايات المتحدة الأمريكية عدوهم المشترك، قبل استئناف كوبا علاقاتها الدبلوماسية مع أمريكا والتى ظلت مقطوعة على مدار 5 عقود، ولقبت وسائل إعلام طهران كاسترو بالمقاتل الذى لم ينحنى يوما لأمريكا. ومن بين الرؤساء الإيرانيين الذين سافروا إلى كوبا خلال فترة رئاستهم محمد خاتمى، وأحمدى نجاد، وحسن روحانى، والتقى المرشد الأعلى على خامنئى كاسترو عندما كان رئيسا للجمهورية، وأخرى عندما أصبح المرشد الأعلى فى 2001. كاسترو خلال زيارته لإيران كاسترو خلال لقاءه حفيد الخمينى سيد حسن خمينى فى طهران

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا