المصرية للأتصالات تكشف موعد إجراء أول مكالمة محمول عبر شبكتها

أخيراً وبعد سنوات طويلة من المباحثات وقعت الشركة المصرية للأتصالات والتي تمتلكها الدولة بنسبة 80% رخصة الجيل الرابع مع الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات وبهذا الاتفاقية التي وقعتها الشركة المصرية للأتصالات فإنها ستدخل كمنافس رابع لسوق المحمول في مصر مع الشركات الثلاث الأخري وهى أورانج (موبنيل سابقا) وفودافون وإتصالات مصر.
وقامت الشركة المصرية للأتصالات بسداد نحو 5.2 مليار جنيه للحكومة منها 50% بالدولار، وهذه القيمة تمثل أغلب قيمة الرخصة والتي تقدر قيمتها بنحو 7.08 مليار جنيه أما باقي المبلغ فسيتم سداده على أقساط على أربع سنوات ، وقد تضمن العقد منح الشركة الحق في تجديد الترخيص بعد أن تنتهي المدة المحددة بالعقد (15عاما) لمدة خمسة أعوام أخرى مقابل 2 مليار جنيه.
من جهته قال المهندس تامر جاد الله الرئيس التنفيذي للشركة المصرية للأتصالات أن العقد الذي أبرمته الشركة المصرية للأتصالات لا يلزم الشركة بالتخارج من شركة فودافون حيث أن حصة المصرية للأتصالات بفودافون قليلة جداً.
ونوه المهندس تامر جاد الله أن أول مكالمة محمول سيتم إحراؤها عبر شبكة الشركة المصرية للأتصالات سيكون بعد 6 أشهر من حصول الشركة على الترددات وعقد الاتفاقيات مع شركات المحمول الأخري في السوق
وكشف المهندس تامر جاد الله أن الرخصة الجديدة للمحمول تعطي للشركة الحق في تقديم الخدمات الصوتية ونقل البيانات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا