"القومى للسكان" يطالب بتفعيل قانون ختان الإناث لحماية الطفلة من العنف

نظمت جمعية "طبيب الأسرة" بالاشتراك مع المركز المصرى للعلوم الطبية الحديثة، المؤتمر السنوى الدولى الـ12 "صحة المرأة وحياة أفضل"، الذى جاء هذا العام تحت عنوان "أمراض النساء والتوليد والعقم".

ويأتى المؤتمر بمشاركة المجلس القومى للسكان، والمجلس القومى للمرأة، والمجلس القومى للطفولة والأمومة، برعاية الدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة، والدكتور حسين خيرى نقيب أطباء مصر، وتحت إشراف الدكتور جلال البطوطى رئيس جمعية طبيب الأسرة.

وشهد المؤتمر أكبر تجمع لأطباء النساء والتوليد والعقم فى مصر والعالم العربى، بمشاركة نخبة متميزة من الأساتذة والخبراء والعلماء فى هذا المجال، بالإضافة إلى الخبير العالمى الدكتور Sean Kehoe أستاذ أمراض وجراحة النساء والتوليد بجامعة برمنجهام فى إنجلترا.

ناقش المؤتمر الإنجازات العلمية الحديثة فى هذا المجال من خلال 50 بحثًا طبيا على مدار 11 جلسة علمية خلال يومين، وأوصى بضرورة التنبيه لخطورة الحمل فى سن مبكر، والحمل المتكرر، والحمل فى سن متأخر، وضرورة تفعيل قانون تجريم ختان الإناث بصورة جيدة وجادة.

ومن أهم الأبحاث التى عُرِضَت بالمؤتمر كان عن مخاطر الحمل فى سن مبكر ومتأخر على الأم والطفل، وكيفية تنشيط الحمل لمن لم يسبق لهن الحمل، ونقل الرحم من سيدة لأخرى، وظهور أقراص جديدة لمنع الحمل، ووسائل منع الحمل لحديثى الزواج، والتعامل الحديث لحالات النزيف بعد الولادة، ومشاكل ما بعد الولادة القيصرية، ومواجهة الاكتئاب بعد الولادة، والرضاعة الطبيعية لصحة الأم والطفل.

وتحدث خلال المؤتمر كل من: الدكتور عاطف الشيتانى المستشار الفنى بالمجلس القومى للسكان، والدكتورة فيفيان فؤاد منسقة مشروع تمكين الأسرة بالمجلس؛ عن دور المجلس القومى للسكان فى التعامل مع القضية السكانية، والصحة الإنجابية، وقضية مناهضة ختان الإناث.

وأشار الشيتانى، إلى النجاح الذى حققه المجلس القومى للسكان فى تقديم مشروع قانون تغليظ العقوبة على جريمة ختان الإناث، لتصبح جناية فى قانون العقوبات، حيث وافق مجلس النواب على هذا المشروع ليصبح قانون فعلى فى 31 أغسطس 2016.

وأكدت الدكتورة فيفيان فؤاد أن المجلس يعمل على تفعيل القانون لحماية حقوق المرأة والطفلة المصرية من العنف، مشيرة إلى أهمية دور الأطباء فى إقناع الأسرة المصرية بعدم ختان بناتها عن طريق التوعية، وأن القليل من الأطباء يخالفون القانون وأخلاق المهنة، ويجرون جراحات ختان الإناث، بينما العديد منهم كان لهم دورًا فعّالاً فى إنقاذ الكثير من الفتيات من هذه الجريمة.

وبعد انتهاء الجلسات؛ عُقِدَت حلقة نقاشية بغرض التعليم والتدريب ونقل الخبرات والمهارات وكل ما هو جديد من كبار الأساتذة والخبراء إلى كافة الأطباء، بغرض الوصول إلى المستهدف وهو الارتفاع بالمستوى الصحى من أجل حياة أفضل.

الجدير بالذكر أن المجلس القومى للسكان قَدَّمَ للمؤتمر بعض المطبوعات المهمة مثل الاستراتيجية القومية لمناهضة ختان الإناث "2014– 2020"، وتساؤلات حول ختان الإناث، وختان الإناث بين المغلوط علميا والملتبس فقهيا، إضافة إلى بعض الرسوم البيانية المهمة، وعَرْض الإحصائيات المُسْتَمَدَّة من المَسْح السكانى الصحى فى مصر عام 2014.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا