مرممو الآثار يعيدون الحياة لمركب خوفو الثانية..فيديو وصور

رصدت كاميرا موقع صدي البلد أثناء جولتها في مشروع مركب خوفو الثانية اليوم الأربعاء,عدد من مرممي ومرممات الآثار وهم يعملون علي ترميم القطع الخشبية التي تم استخراجها من حفرة المركب,وذلك لإعادة تكوين المركب مرة أخري بعد انتهاء استخراج كل أخشابها وترميمها,حيث مقرر عرضها كاملة في المتحف المصري الكبير.

وطبقا لما رصدناه في معمل الترميم,يستخدم المرممون مادة النانو سليولوز والبارالويد والكروسيل جي في عمل التقوية واستعدال وربط القطع الخشبية,كما تستخدم مادة الميكوربالون الزجاجي في ملء الفجوات والشروخ في القطع الخشبية,كما تتفاوت نسبة التركيز تبعا لمدي ضعف القطع.

ووفقا لحديث القائمين على الترميم فكلما كانت حالة القطع الخشبية جيدة قل تركيز المادة والعكس,وبعد تطبيق مادة الميكوبالون وجفافها يتم تغطيتها بلون مناسب لحد ما للقطعة الاثرية,كما تُستخدم أقراص من مادة تصدر بخار الماء وذلك لرفع المحتوي المائي في القطع شديدة الجفاف,كما تساعد تلك الأقراص في عملية الأقلمة للقطع بعد الاستخراج.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا