الشرطة الإسرائيلية تلقى القبض على 13 شخصًا للاشتباه فى إشعالهم الحرائق

قالت السلطات الإسرائيلية إن قوات الشرطة ألقت القبض على 13 شخصًا اليوم الجمعة، للاشتباه فى عمدهم إشعال النيران التى نتج عنها حرائق الغابات الواسعة التى اجتاحت وسط وشمال إسرائيل، وتسببت فى إجلاء قرابة 80 ألف شخص من مدينة حيفا ودمرت مئات المنازل.

وأوضحت تقارير إعلامية أجنبية، أن عمال الإطفاء واصلوا اليوم مكافحة النيران فى تلال تكسوها الأشجار حول القدس المُحتلة، وفى مناطق بشمال البلاد، بدعم من رجال إطفاء فلسطينيين، وفِرَق طوارئ من اليونان، وقبرص، وكرواتيا، وإيطاليا، وروسيا، وتركيا.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو: "هذا الإرهاب بالحرائق العمد سيُدْفَع ثمنه.. فتلك الحرائق نفذتها عناصر تكن عداءً كبيرًا لإسرائيل."

وأوضح قائلاً وفقًا لتقارير إعلامية أجنبية: "لا يمكننا أن نقول حتى الآن ما إذا كان هذا منظما، لكن يمكننا أن نرى عددًا من الخلايا تعمل"، فيما ساهم طقس جاف غير معتاد فى هذا الوقت من العام ورياح شرقية فى تأجيج الحرائق التى بدأت يوم الثلاثاء الماضى.

وتضاربت أنباء عدد المقبوض عليهم، إذ أشار ميكى روزنفيلد، المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية، إلى إلقاء القبض على 12 شخصًا أثناء محاولتهم إشعال حرائق أو الفرار من المنطقة لكنه لم يذكر مزيدًا من التفاصيل، فيما أوضح وزير الأمن الداخلى جلعاد إردان، ضبط 13 شخصًا.

وأضاف "إردان" أن أولئك الذين ألقى القبض عليهم "أقليات"، فى تلميح إلى أنهم إما من عرب إسرائيل أو الفلسطينيين، وأبلغ إردان إذاعة الجيش "أقرب الاحتمالات هو أن الدافع قومى"، لكن الشرطة لم تعلن عن أى دافع.

والحرائق هى الأكبر فى إسرائيل منذ عام 2010 عندما لقى 44 شخصًا حتفهم فى حريق ضخم فى شمال البلاد، وخلص المحققون إلى أن ذلك الحريق كان سببه الإهمال.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا