ألمانيا تدعو إلى إعادة الرقابة على التسلح فى أوروبا

يعتزم وزير الخارجية الألمانى فرانك - فالتر شتاينماير الترويج لخطط إعادة الرقابة على التسلح فى أوروبا، خلال الاجتماع المقبل للدول الأعضاء فى منظمة الأمن والتعاون فى أوروبا. وقال شتاينماير - في تصريحات لصحيفة (دى فيلت) الألمانية الصادرة اليوم الجمعة - "مهما كانت صعوبة العلاقات مع روسيا حاليا: لسنا بحاجة إلى حوار أقل بل إننا بحاجة إلى حوار أكثر من ذي قبل"، مضيفا أنه يعمل لذلك مع العديد من وزراء الخارجية الأوروبيين على إعادة الرقابة على التسلح في أوروبا "كوسيلة مؤكدة للشفافية وتجنب المخاطر وبناء الثقة". وطرح شتاينماير - مطلع سبتمبر الماضى - تلك المقترحات المثيرة للجدل داخل حلف شمال الأطلسي (الناتو). وتتضمن تلك المقترحات مطالب بتحديد حدود قصوى إقليمية ومعايير للشفافية من أجل وضع قواعد صارمة للأنشطة العسكرية التقليدية. وذكرت الصحيفة الألمانية أن 15 دولة أوروبية انضمت إلى ألمانيا في مسعاها للتوصل لاتفاق جديد للحد من الأسلحة مع موسكو، وقالت إن الأمر يحتاج مزيدا من الحوار لمنع حدوث سباق تسلح فى أوروبا بعد تصرفات روسيا فى القرم وشرق أوكرانيا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا