موسكو: نأمل أن تساعد تجربة إخراج مسلحي «داريا» السورية في تخفيف مستويات العنف

أعربت الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا عن أملها في أن تساعد التجربة الناجحة لإخراج المسلحين من داريا في غوطة دمشق الغربية، في تخفيف مستويات العنف.

وتوقعت الدبلوماسية الروسية توسيع هذه التجربة، مشيرة إلى توصل السلطات السورية إلى اتفاق مماثل حول استعادة السيطرة على مدينة المعضمية المجاورة لداريا.

وذكرت قناة "روسيا اليوم" أن زاخاروفا اعتبرت أن خروج المسلحين من داريا يعني إزالة أحد المعاقل الأساسية للعصابات المسلحة في جنوب شرق دمشق، مشيدة بإحراز هذا الهدف عن طريق التفاوض.

واعتبرت أن هذه التجربة تستحق الدعم من جانب المجتمع الدولي، ودعت إلى استخدامها كنموذج لمصالحات محلية في النقاط الساخنة الأخرى في سوريا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا