أحمد زاهر: الدكتور أخبرنى ممكن أموت خلال شهرين وحاولت دفع زوجتى لتكرهنى

فى حلقة جديدة من برنامج "ضربة حظ"؛ حَلَّ الفنان أحمد زاهر ضيفًا على الإعلامية رزان مغربى، مساء أمس الثلاثاء على شاشة تلفزيون "الحياة"، وكشف فى بداية الحلقة عن حبه الشديد للشعب اللبنانى، واللهجة اللبنانية التى وصفها بـ"الدلع".

وحكى زاهر عن مسيرته الفنية وأول ضربة حظ فى مسيرته وهو مسلسل "الرجل الآخر" بطولة الفنان الراحل نور الشريف، والفنانة القديرة ميرفت أمين.

وردًا على سؤال عن مدى حظه قال: "أنا محظوظ جدًا، وأكبر ضربة حظ فى حياتى هى مراتى هدى شريكة حياتى، وعلى المستوى الفنى مسلسل الرجل الآخر، وحكاية حياة، وكلام على ورق".

وقال زاهر إن ابنته الصغرى ليلى حزينة لابتعادها عن التمثيل، أما ابنته الكبرى فتريد أن تصبح طبيبة أطفال كجدتها، وتحدث عن فترة مرضه وابتعاده عن التمثيل لمدة 3 سنوات، معقبًا: "فيه ناس كتير بتعرفك لما بتكون نجم بس".

وأضاف زاهر خلال لقائه مع رزان: "أنا شخص غلبان، ومعايا 5 ستات هن زوجتى وبناتى، ونصيبى فى سوء الحظ مثل نصيبى فى الحظ، وفترة المرض كانت أسوأ أوقاتى".

وكشف أحمد زاهر عن أكلاته المفضلة وهى: "فتة المكدوس، والمنسف الأردنى، والرقاق، والفراخ المحشية"، واصفًا زوجته بـ"الطباخة الماهرة" خاصة فى الأكلات الشامية، وقال: "لو كنت وزيرًا للسياحة هلغى كل المصاريف التى تُفْرَض على المخرجين والمصورين فى الأفلام لدعم السياحة من خلال التمثيل"، معترفًا أنه يعانى من "فوبيا" الأماكن المرتفعة.

وردًا على سؤال رزان "إيه أكتر حاجة ندمت عليها؟"، قال زاهر: "عدم البكاء على اللبن المسكوب"، ووصف زاهر فرح الفنان حسن الرداد والفنانة إيمى سمير غانم قائلًا إنه كان رائعًا، وجمع عديد من نجوم الفن على رأسهم ميرفت أمين، ودينا الشربينى، وبوسى، وحسام حبيب، وأضاف "كانت ليلة زى العسل".

وسألت "رزان" ضيفها: "ما هى أكثر لحظة ضعف مرت عليك؟" فأجاب زاهر بأنها أثناء فترة مرضه حاول أن يدفع زوجته لأن تكرهه كى تتركه ليموت وحده لكنها تمسكت به.

وكشف أنه اضطر إلى تناول المهدئات ومضادات الاكتئاب خلال فترة مرضه، وكان ينتظر الموت بأسرع ما يمكن، وأضاف أن أعصابه فى تلك الفترة كانت متعبة جدا، وقال: "كان الله فى عون أم العيال التى تحملت الكائن الذى كانت تعيش معه، خاصة بعد أن أخبرنا الدكتور أن وفاتى يمكن أن تحدث خلال شهرين".

وفاجأت الإعلامية رزان مغربى النجم أحمد زاهر بفرقه "المدفعجية" ودخلوا فى وصلة غناء باسم "مساء الاستغراب"، كما كشف زاهر عن خوفه من الحسد قائلا: "الحسد مذكور فى القرآن ولازم ناخد حذرنا"، وعن أقرب أصدقائه فى الوسط الفنى قال: اتنين فقط هما الفنان تامر حسنى، والمخرج محمد سامى.

وتابع زاهر أن مهنة التمثيل ليس لها أمان، وأنه فكر فى إقامة مشاريع تجارية كـ"مطعم" أو "بيوتى سنتر"، متمنيا أن يمثل مشهد رومانسى مع النجمة القديرة ميرفت أمين فى فيلم "امرأة على جسر من الذهب".

وقدم زاهر وصلة غناء تضمنت "شد الحزام على وسطك" لسيد درويش، وأهداها للشعب المصرى ثم "كل مرة" لتامر حسنى، و"عم يا صاحب الجمال" لعدوية، كما كشف عن اسمه الرباعى وهو "أحمد سمير زاهر الشرقاوى"، مضيفا أنه يشارك فى فيلم "هبوط اضطرارى" أمام نجم الأكشن أو كما قال زاهر "عمهم" أحمد السقا، وقال: مشهد واحد بجوار السقا على راسى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا