كواليس أزمة القمة الافريقية بسبب وجود تمثيل لجمهورية الصحراء وسط دعم مصرى وجزائرى للبوليساريو وغضب خليجى ومغربى

انسحبت وفود كل من المملكة العربية السعودية وقطر والإمارات والمغرب من فعاليات القمة العربية الأفريقية المنعقدة في غينيا الاستوائية لمشاركة وفد البوليساريو"جبهة تحرير الصحراء الغربية".

وجاء قرار الانسحاب الجماعي من فعاليات القمة، بعد إصرار الاتحاد الأفريقي على مشاركة وفد جبهة البوليساريو.

وكان من المقرر أن تبدأ اجتماعات المجلس المشترك لوزراء الخارجية للقمة العربية الأفريقية الرابعة، أمس الاثنين في “ملابو”، لكن الوفد المغربي اعترض على مشاركة جبهة البوليساريو ، المطالبة بانفصال الصحراء عن سيادة المغرب.

وقالت وسائل إعلام مغربية إن الوفد المغربي المشارك في أشغال القمة العربية الأفريقية التي تحتضنها غينيا الإستوائية برئاسة وزير الشؤون الخارجية في حكومة تصريف الأعمال، صلاح الدين مزوار قد رفض بشكل قاطع تواجد وفد الجبهة الانفصالية في افتتاح أشغال ملتقى القمة.

ونقل الإعلام المغربي عن مصدر بوزارة الخارجية تأكيده بأن المغرب لا يمكنه المشاركة في قمة تجمع وفود بلدان عربية وأفريقية بجانب جبهة البوليساريو، التي لا تعتبر عضوا في جامعة الدول العربية، ولا هي محل ترحيب في اغلب الدول الإفريقية.

وتقدم المغرب في سبتمبر الماضي، بطلب الالتحاق بالاتحاد الإفريقي، بعد 32 عامًا من انسحابه ومن المقرر أن تبت قمة أفريقية تعقد في يناير القادم في هذا الطلب الذي لقي ترحيبًا أفريقيًا واسعًا. كما قام العاهل المغربي الملك محمد السادس بجولة أفريقية تشمل دولًا وقفت دائمًا ضد المغرب إلى جانب الجبهة.

ومن المعروف أن هناك خلافات مغربية جزائرية لقيام الأخيرة بدعم جمهورية الصحراء التى تعتبرها المغرب أراضى تحت سيادتها . بل إن هناك جناح باسم الجمهورية الصحراوية شارك فى فعاليات في الصالون الدولي للكتاب بالجزائر ،.

بحضور رئيس الحكومة الجزائرية عبد المالك سلال ، وشاركت فيه مصر ضيف شرف .

الجدير بالذكر أن جبهة البوليساريو نجحت في حصول "الجمهورية الصحراوية" على عضوية منظمة الوحدة الأفريقية 1982 مما أدى إلى انسحاب المغرب من المنظمة رسميًا عام 1984 .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا