وزير الثقافة : محمود مختار رد اﻻعتبار لفن النحت

قال وزير الثقافة حلمي النمنم “نحتاج المثال العظيم محمود مختار هذه الأيام، لأنه من خلال مدرسته في النحت وصل ما انقطع في تاريخ الحضارة المصرية، ورد الاعتبار لفن النحت”.
وأضاف وزير الثقافة - خلال حفل إهداء الدكتور عماد أبو غازي وزير الثقافة الأسبق، متحف محمود مختار تمثال “الفلاحة المرحة” للمثال محمود مختار، بحضور الدكتور خالد سرور رئيس قطاع الفنون التشكيلية، والدكتورة نفين الكيلاني رئيس قطاع صندوق التنمية الثقافية وقيادات قطاع الفنون التشكيلية اليوم /الأربعاء/ - أن مشروع محمود مختار لابد أن نتذكره لأنه كان ضمن المشروع القومي لثورة ١٩١٩، ووجه الشكر للدكتور عماد أبو غازي وأسرته لدورهم في الحفاظ على إرث مختار، ولإهدائهم هذا التمثال.
من جانبه ، قال الدكتور خالد سرور، إن تمثال “الفلاحة المرحة” ينضم اليوم إلى سيناريو العرض المتحفي لإبداعات محمود مختار، ويعد إحدى القطع الفنية الرائعة، ووجه الشكر للدكتور عماد أبو غازي لما يبذله من جهد لتجميع أعمال محمود مختار.
وأوضح الدكتور عماد أبو غازي، أن تمثال “الفلاحة المرحة” له نسخة وحيدة موجودة عند أسرة محمود مختار أصيبت بالتلف، وأثناء بحثه في أوراق مختار وجد صورتين للتمثال واحدة وهو في حالته السليمة والأخرى وهو تالف، ووجه الشكر للفنان إيهاب اللبان على ما بذله من جهد في عملية ترميم التمثال، وتمنى أبو غازي أن يستطيع ترميم قطع أخرى ليستكمل أعمال مختار.

وفي نهاية الحفل أهدى الكاتب الصحفي حلمي النمنم درع قطاع الفنون التشكيلية للدكتور عماد أبو غازي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا