جلسات مباحثات مع وزير الطاقة السعودى .. الملا يؤكد تواصل مباشر مع المستثمرين ..و"معادن السعودية"ترحب بالاستثمار فى مصر

عقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية جلسة مباحثات مشتركة مع الدكتور خالد الفالح وزير الطاقة والثروة المعدنية السعودى على هامش أعمال المؤتمر العربى الدولى الرابع عشر للثروة المعدنية والذى يعقد بمدينة جدة بالسعودية خلال الفترة من 22-24 نوفمبر الحالى تحت شعار "الثروات المعدنية العربية : موارد استراتيجية وفرص استثمارية واعدة".

وأشار الوزير أن جلسة المباحثات تناولت سبل دعم التعاون فى مجال التعدين من خلال دعوة الشركات السعودية لزيارة مصر والاستثمار فى مشروعاتها وخاصة التعدينية ، ومن جانبه أشار الوزير السعودى إلى أن مصر امتداد طبيعى للسعودية من الناحية التاريخية والبشرية والسياسية وتعتبر العلاقات المصرية السعودية متفردة فى طبيعتها وخصوصيتها ، وأشاد بثقة الشعب المصرى فى قيادته السياسية.

هذا وقد رحبت شركة معادن السعودية بالاستثمار فى المشروعات التعدينية فى مصر .

وعقب افتتاح المؤتمر تم عقد إجتماع وزارى تشاورى بحضور الوزراء المعنيين بالثروة المعدنية لاستعراض فرص التعاون المشتركة وكيفية الاستفادة المثلى من الثروات المعدنية لصالح الشعوب العربية .

وخلال الإجتماع وافق المهندس طارق الملا على عقد المؤتمر العربى الدولى الخامس عشر للثروة المعدنية القادم فى جمهورية مصر العربية ، وعلى جانب أخر شارك المهندس طارق الملا فى افتتاح المعرض المصاحب للمؤتمر برفقة عدد من الوزراء.

وصرح الوزير أن المؤتمر يعد أهم ملتقى عربى فى قطاع الثروة المعدنية وفرصة للتواصل المباشر بين المستثمرين والخبراء والأكاديميين ورجال الاقتصاد وأن الجلسات العلمية والأبحاث التى سيتم مناقشتها ستثرى مجال الثروة المعدنية العربية لما له من تأثير إيجابى على معدلات النمو فى الدول العربية ويسهم فى جذب الاستثمارات المحلية والأجنبية فى هذا القطاع الحيوى وتحقيق الاستغلال الأمثل للثروات المعدنية.

وكانت شركة أرامكو السعودية أوقفت شحنات المنتجات البترولية إلى مصر حتى إشعار آخر دون الافصاح عن اى اسباب.

يذكر ان مصر تستهلك حوالى 75 مليون طن منتجات بترولية وغاز طبيعى، 35% منها مستورد من الخارج، حيث تقدر الفاتورة الشهرية بـ800 مليون دولار، وتمثل نسبة إمداد أرامكو السعودية حوالى 40% من المنتجات البترولية المستوردة.

وكان حمدي عبد العزيز، المتحدث باسم وزارة البترول، اكد أن مصر مستعدة لمواجهة أزمة عدم توريد شركة أرامكو السعودية لشحنة البترول للشهر الثانى على التوالى، موضحا أن الأمر أمن قومى وطنى، والمنتجات البترولية خط أحمر وهناك تنسيق كامل بين وزارة البترول والبنك المركزي ووزارة المالية، كما أن هيئة البترول محترفة وتعمل منذ 1976، ويمكنها مواجهة الأزمة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا