“الهلالي” يتسبب في أزمة جديدة قبل بداية العام الدراسي .. وأولياء الأمور يطالبون بإقالته لاضراره بالصالح العام

أزمة جديدة تسبب فيها وزير التربية والتعليم الدكتور الهلالي الشربيني باعلان الوزارة قرار المجلس الأعلي للتعليم قبل الجامعي بالغاء امتحان منتصف الفصل الدراسي ” الميدتيرم” واستبدالها بثلاث اختبارات شهرية كل فصل دراسي تضاف علي المجموع الكلي، هذا بالإضافة إلي امتحاني منتصف ونهاية العام الدراسي.
أثار هذا القرار حفيظة أولياء الأمور ، والذين أكدوا أن الوزارة بذلك تفتح الباب أمام ضغط المدرسين علي الطلاب وزيادة الدروس الخصوصية، وبدأ أولياء الأمور حملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي تحت هاشتاج ” أرفض قرار الوزير” للضغط علي الوزارة لالغاء هذا القرار.
وأصدر أولياء الأمور ممثلين حملات منهجكم باطل و تمرد عل المناهج التعليمية المصرية وثورة أمهات مصر علي المناهج التعليمية المصرية بيانا أكدوا فيه رفضهم لهذا القرار، وناشدوا رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب بالغاء هذا القرار وأن يتم تنفيذ اقتراح أولياء الأمور بتطبيق نظام الأربعة ترم وعدم الاختبار فيما سبق أدائه من منهج الأربعة ترم.
وأكد أولياء الأمور ان قرار التعليم سيؤدي إلي زيادة الأعباء عي أولياء الأمور والعبء النفسي والضغط العصبي علي الطلاب.
ورفع أولياء الأمور سقف مطالبهم، حيث طالبوا في بيانهم بإقالة الوزير بسبب قراراته الخاطئة التي تضر بالصالح العام وتزيد من تكبد أولياء الأمور مبالغ طائلة في الدروس الخصوصية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا