أنقرة لواشنطن: لا تضحّوا بعلاقاتنا من أجل "إرهابي"

حذرت تركيا، اليوم الثلاثاء، الولايات المتحدة من التضحية بالعلاقات الثنائية بينهما، إذا لم تسلم واشنطن الداعية فتح الله غولن الذي تتهمه أنقرة بالوقوف وراء محاولة الانقلاب في 15 يوليو، وفق ما أعلن وزير العدل بكير بوزداج.
وقال بوزداج في تصريحات بثت على التلفزيون التركي “إذا لم تسلم الولايات المتحدة غولن فإنها ستضحي بعلاقاتها مع تركيا من أجل إرهابي”.
واعتبر أن المشاعر المعادية لأمريكا بين الشعب التركي بلغت ذروتها بسبب الخلاف بين الدولتين بشأن تسليم خصم الرئيس رجب طيب أردوغان.
من جهتها، قالت واشنطن إنها تحتاج لأدلة واضحة على تورط غولن في محاولة الانقلاب، وأنه يجب السماح لعملية التسليم العادية أن تأخذ مجراها.
ونفى غولن، الذي يعيش في منفى اختياري بولاية بنسلفانيا، تورطه في محاولة الانقلاب التي أسفرت عن مقتل أكثر من 270 شخصا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا