مذكرة تفاهم بين طيران الإمارات وهيئة الطيران المدني بدبي للابتكار والتطوير

عززت طيران الإمارات التزامها نحو الابتكار والتطوير في قطاع الطيران بتوقيع مذكرة تفاهم مع هيئة الطيران المدني بدبي، وذلك غداة "أسبوع الابتكار" الذي تحتفل به دولة الإمارات العربية المتحدة. وسوف يعمل الجانبان بموجب هذه المذكرة على استكشاف فرص التعاون في الابتكار والتطوير في عدد من الميادين، ما سينعكس إيجاباً على صناعة الطيران محلياً وإقليمياً.

وقع المذكرة كل من محمد أهلي مدير عام هيئة الطيران المدني بدبي، وعادل الرضا، النائب التنفيذي لرئيس طيران الإمارات الرئيس التنفيذي للعمليات، وذلك في المقر الرئيس لمجموعة الإمارات بدبي، بحضور عدد من المسؤولين في الناقلة والهيئة.

وأكد عادل الرضا أن طيران الإمارات ملتزمة بتطوير وتبني الأفكار الإبداعية المبتكرة التي من شانها المساهمة في إحداث تحولات إيجابية في قطاع الطيران العالمي. وقال بعد توقيعه مذكرة التفاهم: "يشكل الابتكار والأتمتة السبيل نحو تحسين الكفاءة وتطوير المنتجات، والنجاح في العمل. وتشكل مذكرة التفاهم هذه منصة لمزيد من التعاون والتنسيق بين طيران الإمارات وهيئة الطيران المدني بدبي لتطوير وتطبيق تقنيات جديدة عبر مختلف عملياتنا".

وتتصدر طيران الإمارات مجالات الابتكار في صناعة الطيران على مستوى العالم. ويعد مختبر الابتكار، الذي أنشأته طيران الإمارات في عام 2012، واحداً من مبادراتها لجمع العقول المبدعة من مختلف أقسام الشركة لطرح وتطوير الأفكار التي من شأن تطبيقها تحسين الكفاءة والإنتاجية. وقد طرحت فكرة التعاون بين طيران الإمارات وهيئة الطيران المدني بدبي لأول مرة خلال اجتماع بين الهيئة التنظيمية لقطاع الطيران ومختبر طيران الإمارات للإبداع في مطلع السنة الجارية 2016.

وبموجب بنود مذكرة التفاهم، سوف تعمل طيران الإمارات وهيئة الطيران المدني بدبي معاً وتتبادلان المعلومات حول عدد من البرامج المتعلقة باستراتيجيات الطيران المدني والابتكار. وبالإضافة إلى ذلك، سيقدم الجانبان أيضاً مساعدات وإرشادات تقنية لبعضهما البعض في حقول معينة سيتم تحديدها للتعاون.

من جانبه، قال محمد أهلي، مدير عام هيئة الطيران المدني بدبي: "من خلال رؤيتها الجديدة، دبي مطار العالم، سوف تواصل هيئة الطيران المدني بدبي تطوير الأداء على جميع الصعد، وتحقيق سعادة العملاء، من خلال الإبداع وتبني ثقافة الابتكار.، وذلك تطبيقاً لمقولة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي: "اعمل على تحقيق المستحيل، ووجه الناس حول السبل الكفيلة بتحقيقه".

وأضاف بقوله: "سوف تعمل مذكرة التفاهم، التي وقعناها مع شريكنا الاستراتيجي طيران الإمارات، على تشجيع الابتكار، وإلهام العاملين في كلا الجانبين لتحقيق رؤيتنا المشتركة لقطاع الطيران في دبي. ويطيب لي في هذه المناسبة أن أشكر إدارة طيران الإمارات وأعضاء فرق الابتكار في كلا المؤسستين على الجهود التي بذلوها للوصول إلى هذه المذكرة".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا