سويدية تجد نفسها أمام دب بشمال استوكهولم

إثر عودتها إلى منزلها بعد سهرة مع الأصدقاء، فوجئت سيدة سويدية بدب يتبختر أمامها بخطوات وئيدة، وكل ما فعلته أنها جثت على ركبتيها أمامه في انتظار مصيرها.
وكانت فاليريا مولر 29 عاما، تسير على جسر المشاة بعد منتصف الليل بعد خروجها من حانة في بلدة “سكيلفتيا” عندما سمعت صوت حفيف في غابة الأحراش القريبة، وقد خشيت أن يخرج عليها أحد لصوص الطريق، ولكن بدلا من ذلك وجدت دبا يسير الهوينا ويقف بمواجهتها تماما بعشرة أمتار فقط على مسار الدراجات.
وقالت فاليريا لصحيفة محلية: “كان ينظر إلى وأنا ، حسنا” لك أن تتخيل! لقد جثوت على ركبتي وفكرت لبرهة: ماذا عساي أن أفعل إذا ما اقترب مني، ولكن بدلا من ذلك تحول الدب بعيدا عني وتجول لمسافة حوالي 80 مترا إلى أسفل ممر المشاه قبل أن ينحرف باتجاه نهر كلينفورس”.
أما زوجها فقد كان يتقدمها وقد وصل إلى البيت تقريبا ولم يشعر بما جرى، بيد أن فاليريا هاتفته لتحكي له ما حدث للتو، ولكن لم يصدقها، قائلة “إنه حتى عندما جاء إلى، كنت أود أن انتظر حتى أرى ما إذا كان الدب سيعود حتى يصدقني”.
كما لم يصدقها أحد من أصدقائها، لأنه لم يسمع تقريبا عن رؤية الدببة داخل هذه البلدة الواقعة على بعد 800 كم شمال العاصمة استوكهولم، كما ذكر موقع “ذا لوكال” الإخباري الأوروبي.
إلا أن مولر كانت متأكدة من أنها لا ترى أشياء، ولذا طلبت مساعدة اثنين من الصيادين المحليين وتوجها لمكان الواقعة، وسرعان ما هنأها أحدهما قائلا هذا هو دليلك على ما تقولين، روث الدب الذي كان بالمكان حيث كانت وجها لوجه أمامه قبل ساعات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا