"إسلام البحيرى" صحيفته الجنائية بيضاء من التهم بعد العفو الرئاسى

أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي العفو النهائى الكاتب إسلام بحيرى، فى تهمة ازدراء الأديان والتى حكمت المحكمة علية بالسجن عام، ويعد العفو الرئاسى هو سقوط التهمه من المتهم نهائياً من سجله ولن تكتب له صحيفة جنائية.

وكانت محكمة جنح مستأنف مصر القديمة بجنوب القاهرة، قضت بقبول الاستئناف المقدم من الباحث إسلام بحيرى مقدم برنامج "مع إسلام" على فضائية القاهرة والناس، على حكم حبسه 5 سنوات، لاتهامه بازدراء الإسلام، وتخفيف الحكم لعام واحد.

ويذكر أن محكمة جنح مصر القديمة أصدرت حكمها برفض معارضة البحيرى، وأيدت الحكم الصادر من محكمة أول درجة بسجنه 5 سنوات لتغيبه ودفاعه عن حضور الجلسة.

وكان محمد عسران، أقام دعوى تحت رقم 6931 لسنة 2015 ضد إسلام إبراهيم بحيرى هلال اتهمه فيها بازدراء الأديان، واستند فى دعواه، إلى نصوص المواد 98 و160. 161 من قانون العقوبات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا