"الوكالة الدولية للطاقة الذرية": هذه الأسلحة يُمكنها تدمير العالم عشرات المرات!

قال كبير مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية، الدكتور يسري أبو شادي، إنه منذ عام 1998 انتهت تمامًا أي تفجيرات نووية في باكستان والهند، حتى جاءت كوريا الشمالية، وتسببت في 4 تفجيرات نووية، موضحا أن العالم ليس في حاجة لتجارب نووية.
وأضاف أبو شادي، خلال لقائه على قناة “الغد” الإخبارية، مع الإعلامية سينار سعيد، أن مصر وإيران وإسرائيل، لو وقعت معا بعد الولايات المتحدة الأمريكية ستكون المشكلة الوحيدة في كوريا الشمالية، التي لا يتوقع توقعيها على الوثيقة، مضيفا أن المنظمة قائمة مؤقتا منذ 20 عامًا دون بدء التنفيذ الفعلي لها.
ولفت أبو شادي إلى أن 44 دولة لم توقع على اتفاقية حظر السلاح النووي، وهناك 5 دول وقعت ولم تصدق، وهي أمريكا والصين ومصر وإيران وإسرائيل، وهناك 3 ترفض التوقيع، وهي الهند وباكستان وكوريا الشمالية.
وأشار إلى أن أكثر من 15 ألف سلاح نووي موزع على روسيا والولايات المتحدة، وهو ما يستطيع تدمير العالم عشرات المرات، ولكن الدول الأخرى تخشى التوقيع على الاتفاقية، خوفا من استخدام السلاح ضدها من قبل أي دولة لم توقع.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا