طارق الملا يوجه بعقد ورشة عمل تضم شركات الإنتاج البترولى المشتركة

وجه المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية بعقد ورشة عمل تضم شركات الإنتاج البترولى المشتركة والشركات الأجنبية العاملة فى مصر حول تطبيقات الأمان الصناعى وحماية البيئة.
واستعراض النماذج الناجحة فى هذا المجال والدروس المستفادة وتخصيص يوم سنوى لانعقاد ورشة العمل كجزء من إستراتيجية العمل البترولى فى إطار الاهتمام الذى توليه الوزارة لهذا المجال فى ظل تنامى الأنشطة والمشروعات البترولية فى مصر .
وأشار إلى أن قطاع البترول بصدد الانتهاء من واحد من أهم مشروعات تنمية حقول الغاز بالبحر المتوسط وهو مشروع تنمية حقلى نيدوكو وجنوب غرب بلطيم بهدف رفع معدلات الإنتاج الحالية عن طريق عملية تنمية تكاملية تشمل حفر وإكمال 7 آبار ، حيث تهدف المرحلة الأولى من تنمية المشروع إلى الوصول بمعدلات الإنتاج من حقل نيدوكو إلى 700 مليون قدم غاز مكعب من المخطط أن تصل إلى مليار قدم مكعب غاز بعد تنفيذ عمليات التطوير ومد الخطوط المطلوبة وأشار إلى أنه سيتم تنفيذ خطة مشابهه فى تنمية حقل جنوب غرب بلطيم ،وذلك وبعد النجاح الذى تحقق فى البئر جنوب غرب بلطيم-1، مشيراً إلى أن حفر البئر التقييمى جنوب غرب بلطيم-2 أظهر وجود مخزون من الغاز يصل إلى حوالى تريليون قدم مكعب ، ويعد نجاحاً للجهود المستمرة لسد الفجوة الموجودة حالياً بين إنتاج واستهلاك الغاز الطبيعى .
جاء ذلك خلال رئاسته أعمال الجمعية العامة لشركة بترول بلاعيم “بتروبل ” لاعتماد نتائج أعمال العام المالى 2016/2015بحضور المهندس محمد طاهر والمهندس محمد مؤنس وكيلا أول وزارة البترول والمهندس طارق الحديدى الرئيس التنفيذى لهيئة البترول والمهندس محمد المصرى رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية “إيجاس “.
من جانبه أوضح المهندس عاطف حسن رئيس الشركة أنها تسعى بشكل مستمر لزيادة الاحتياطيات والإنتاج من الزيت والغاز ، وأن مؤشرات الأداء ونتائج الأعمال التى تحققت خلال العام المالى 2016/2015 جيدة وإيجابية، مستعرضاً ما تم من أعمال فى تنمية حقلى نيدوكو وجنوب غرب بلطيم .
وأوضح أن إجمالى الإنتاج الحالى من الزيت والغاز الطبيعي والمتكثفات على مستوى جميع حقول بتروبل وصل إلى حوالى 293 ألف برميل زيت مكافئ يومياً تشمل 5ر86 ألف برميل زيت خام وأكثر من مليار قدم مكعب غاز و7ر11 ألف برميل متكثفات و324 طن بوتاجاز وهو ما يمثل إنجازاً يحسب للكوادر البترولية المدربة ، وأضاف أنه تم ضخ استثمارات ضخمة في مجال الاستكشاف والتنمية والتشغيل لحقول الغاز والزيت خلال العام المالى الماضى بلغت حوالى 948 مليون دولار منها حوالى426 مليون دولار لأعمال تنمية الحقول ،وأن جهود ترشيد الإنفاق نجحت فى تخفيض التكلفة المستهدفة لإنتاج البرميل المكافئ من الزيت بنحو 5ر3% عن القيمة المخططة.
وأضاف أن تحقيق الشركة لهذا المستوى من الإنتاج يرجع إلى سرعة تنمية حقول الزيت البرية والبحرية بحقول بتروبل بخليج السويس ووضع آبار جديدة على الإنتاج وخطط طموحة لتنمية الطبقات غير التقليدية بالإضافة إلى تقليل فترة توقف الآبار عن الإنتاج لعمل الصيانة .
وأشار إلى أنه فى مجال الحفر وصيانة الآبار تم حفر 27 بئراً خلال العام المالى بتكلفة إجمالية بلغت حوالى 159 مليون دولار، بالإضافة إلى إجراء حوالى 251 عملية صيانة للآبار بتكلفة إجمالية بلغت123 مليون دولار ونتيجة لهذا النشاط الهائل نجحت بتروبل فى إنتاج حوالى 7ر7 مليون برميل خلال العام الماضى .
كما أشار إلى أن خطط الاستكشاف والتنمية أدت لزيادة الاحتياطيات القابلة للإنتاج بحوالى 8ر5 مليون برميل زيت خام و835 مليار قدم مكعب غاز وحوالى 5ر6 مليون برميل من المتكثفات بالإضافة إلى أكثر من مليون طن بوتاجاز.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا