الجبوري يبحث مع عشائر حزام بغداد سبل تحقيق التعايش وعودة النازحين

ترأس رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري، اليوم الأحد، اجتماع هيئة رئاسة البرلمان مع رؤساء اللجان والكتل النيابية لمناقشة سير عمل اللجان ومشروعات القوانين المعدة للتشريع.

كما التقي الجبوري وفدا من شيوخ ووجهاء عشائر مناطق حزام بغداد، حيث تم استعراض الأوضاع الامنية والخدمية التي تعيشها مناطقهم، والسبل الكفيلة لرفع المستوى المعيشي والخدمي للمواطنين فيها، وضرورة التنسيق مع الحكومات المحلية للمحافظات المحررة من تنظيم(داعش) من أجل إعادة النازحين لمناطقهم المحررة.

ودعا رئيس البرلمان الى اهمية أن يكون للعشائر العراقية في المرحلة القادمة دور فاعل في تحقيق التعايش السلمي بين ابناء العراق وتفعيل المصالحة المجتمعية وإزالة الخلافات، مؤكدا أن المرحلة القادمة تتطلب مساهمة العشائر في تفعيل وحدة الصف العراقي والقضاء على الأسباب التي تؤدي إلى التفرقة.

يذكر ان أكثر من 80 الف نازح عراقي من قضاء الفلوجة ينتظرون العودة الى ناحيتي الكرمة والصقلاوية ومدينة الفلوجة التى تم تحريرها من قبضة تنظيم(داعش) ، حيث أعلن قائد عمليات تحرير الفلوجة الفريق عبد الوهاب الساعدي يوم الأحد 26 يونيو السيطرة على حي الجولان آخر معاقل داعش في الفلوجة.. ونزح سكان الفلوجة إلى مخيمات عامرية الفلوجة والحبانية والخالدية ويعيشون ظروفا صعبة لاسيما في ظل ارتفاع كبير في درجات الحرارة التي تلامس 50 درجة مئوية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا